هل للحب سرا

13

في البداية نحن على علم ان هذا الموضوع صعب فهمه .. ويجب التركيز فيه لهضمه  .. لكن .. حاولت قدر المستطاع بان اسهل عليكم هذا الامر بصياغته بشكل مبسط وحذف الاشارات العلمية العميقة التي ربما يصعب فهمها 

الان .. ربما من المستحسن الاشارة  بشكل سريع عن نشأة الكون من أجل الترابط فيما بعد ... فنبدأ .. بأن الله سبحانه ذكر لنا  بان الكون كان دخانا .. وبعد الانفجار العظيم .. وخلق السموات والارض ... كانت قصة خلق ادم عليه السلام من تراب ... ونهيه عن اكل الشجرة .. ثم نزوله للارض مع الشيطان .. ثم توبته وتوالد ذريته

 ونتوقف هنا عند ثلاث نقاط ... الاولى ... اكل ادم من الشجرة التي نهاه الله سبحانه عنها ... الثانية ... نزول ادم عليه السلام للارض ..  الثالثة ...  توبة ادم عليه السلام ... وقبولها من رب العالمين سبحانه وتعالى ... ونلاحظف في النقطة الثالثة .. رحمة الله سبحانه في ادم عليه السلام ..  فهو لم يدخله النار عند ذنبه بسبب ندمه ... ولكنه انزله للارض ... وبعد استغفاره لله سبحانه ... وندمه الشديد على مخالفة امره في أكله من الشجرة ... تاب عليه ... ثم  كانت ذريته التي نحن منها ... وجميعنا من تراب .. وقد ثبت في العلم الحديث ... ان الانسان يحمل معادن الارض ... وانه بعد موته يتحلل ويعود ترابا كما كان في السابق ... والتراب هو طين بارد كامن .. فان تم تسخينه لاي سبب كان .. فان وضع الماء فوقه تتبخر حرارته ويبرد ..  فان جف عاد كما كان في السابق لكن مع سماكه

 والله سبحانه  امر الانسان بعبادته .. واعمار الارض .. لكن هذا لن يكون الا بالتواد والتراحم والحب .. ليه ... لان القلب الطيب النظيف هو الذي يسكن به الايمان .. ولان التراب كما قلنا بارد ..  ولان التراب لا يستقيم الا بالسوائل .. ولان الله سبحانه خلق من التراب انسجه ولحم وعظم الا انها مليئة بمعادن الارض .. فكانت السوائل موجبة لتهدئة الاعصاب وموجبة للحب

 وهذا الحب .... ليس عضله وليست انسجه وليست شرايين ومجسات ترى بالعين ...  اوتلمس باليد .. وانما شي اخر هو في مركز الجمال بالمخ .. وهذه السوائل .. هي ..  الدم والماء وغيرها .. وجميعها تحمل خصائص واوامر ومهمات يحتاجها الجسم .. وقلنا ان الحب ليس عضله .. وليس انسجه وليس عصب وليس مادة ... ولكنه في مركز الجمال في المخ .. وهذا المركز ليس نسيجا او مكانا يرى بالعين ..  ولكن حددت مهماته من خلال مراقبة المخ وفحصه ودراسته  ...  والتي مكنت العلماء من تحديد مهامه ومكانه

 طيب ... ماذا يعني مركز الجمال .. هذا المركز يضم القبح والجمال ... ويغذى من خلال العقل الباطن ... فيحمل اليه الصور الجميلة او الصور القبيحة فيحفظها .. والشيطان  يقول عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم ... انه يجري في الانسان كمجرى الدم او كما قال عليه الصلاة والسلام ... والشيطان على علم بهذا المركز الهام في الانسان ... وهو يعبث به لغرض في نفسه

وحتى تفهموا دور هذا المركز ... نعطيكم امثلة حية لتقريب الصورة اليكم ... فمنها مثلا  ... اي من هذه الصور التي هي امثلة لتقريب الفهم لديكم ... الرجل المتزوج .. هذا الرجل بعد فترة من زواجه يحبب له الشيطان الزنى ... فماذا يفعل الشيطان .. يعبث في مركز الجمال فاذا شاف وحده قبيحه في جلسة مجون .. كأن تكون هذه كبيرة بالسن وهو شاب .. او تكون متينه جدا وهو يحب الرشيقه .. الشيطان هنا يخربط الصور .. ياخذ هذه القبيحه ويحطها في مكان الجمال فيراها نانسي عجرم .. وبعد ان ينتهي منها ترجع صورتها القبيحه فتجده يريد الخلاص منها

 لذلك امرنا الله سبحانه بان نغض الطرف ليه .. عشان الشيطان مايلعب في مركز الجمال .. فينقل لك صورة بنت صوتها مثل صوت البعير وانت تسمعها تغرد كأنها بلبل رائع طيب  هذا المركز قلنا انه يلعب به الشيطان فاذا بنت تكلمت مع شاب بالتليفون بالليل الهادي الجميل .. فان صوتها وين يروح يروح اول شي للعقل الباطن العقل الباطن يحوله للمخ المخ يحوله .. وين يحوله .. يحوله لمركز الجمال هذا المركز  منو اللي قاعد فيه وينطر مثل هذه المناسبة هو الشيطان .. فماذا يفعل

اول شي يسويه يخلي صوتها ولا اروع .. ثاني شي يسويه يحول الصوت .. وين يحوله مره ثانيه .. يحوله للعقل الباطن .. العقل الباطن لان الصوت تحول له مره ثانيه شنو يسوي .. يحط كل الاشياء اللي تتعلق بالصوت .. منها مثلا التنهوص والتغنج والتدلع الخ .. ويحوله للعقل .. والعقل يحوله لمركز الجمال مره ثانيه .. الشيطان ياخذ الرساله ويرد يحولها للعقل الباطن .. العقل الباطن لان الرساله جته مرتين وش يسوي يحط كل الاشياء اللي تتعلق بالجنس واللي لها علاقة بالصوت .. وهذا الشي اللي يبيه الشيطان .. ولان الامر مر على المخ ولان المخ ارسله لمركز الجمال اذن وش يصير

 يصير ان الشيطان اخذ الاوكي  .. فتتحول المحادثة من كلام حلو ورقيق الى جنس فاضح وكلام وسخ .. طيب  الان لزوم نقدم لكم الدليل العلمي والعقلي عشان نثبت هذا الامر وطبعا الشيطان مثل مايحّول المرأة القبيحة الى جميلة .. فانه ايضا يحول الزوجه الجميلة الى امرأة قبيحة او باردة  .. نأتي للقران الكريم لنأخذ منه ايات تدل على ان الشيطان يملك القدرة على السيطرة على الانسان الا المتقين منهم يقول الله سبحانه  على لسان ابليس (( ولاضلنهم ولامنينهم ولامرنهم فليبتكن اذان الانعام ولامرنهم فليغيرن خلق الله ومن يتخذ الشيطان وليا من دون الله فقد خسر خسرانا مبينا))لاحظوا كلمة  ولامرنهم  والسؤال هل الشيطان يأمرنا


الجواب اننا لا نراه ولا نسمع صوته حتى نأخذ هذا الامر اذن كيف يأمرنا هذا الامر يأتي من الداخل من داخل الجسم  فان استعذنا بالله من الشيطان طرد لقول الله سبحانه (( واما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله انه سميع عليم ))اذن الشيطان ياخذ الامر من وين من المخ يعني من الصورة اللي وصفناها لكم اعلاه ...الان نأخذ من ا لاحاديث النبوية الشريفة اليكم هذا الحديث (( حدثنا ‏ ‏سفيان بن وكيع ‏ ‏حدثنا ‏ ‏يونس بن بكير ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ابن إسحق ‏ ‏أخبرني ‏ ‏سلمة بن صفوان بن سلمة ‏ ‏عن ‏ ‏أبي سلمة ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ أن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏ إن الشيطان يدخل بين ابن ‏ ‏آدم ‏ ‏وبين نفسه فلا يدري كم صلى فإذا وجد ذلك فليسجد سجدتين قبل أن يسلم )) في هذا الحديث الشريف لرسول الله صلى الله عليه وسلم نتعرف بان الشيطان يمكنه ان يدخل بين ابن ادم وبين نفسه فماذا يفعل ان دخل يجعل الشخص اللي يصلي مايدري كم ركعه ركعها في الصلاة وهذا يعني ان الشيطان عبث في اجهزة الانسان

واليكم الحديث الثاني حدثنا ‏ ‏(( موسى بن إسمعيل ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حماد ‏ ‏عن ‏ ‏ثابت ‏ ‏عن ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏قال ‏  قال رسول الله ‏ ‏ إن الشيطان يجري من ابن ‏ ‏آدم ‏ ‏مجرى الدم ))والقاضي فسر هذا الحديث بان الله سبحانه جعل للشيطان قدره بانه يجري في باطن الانسان كمجرى الدم طيب عرفنا الان ان الحب يقع في مركز الجمال في المخ وعرفنا ان هذا المركز يضم كل شي جميل من ورود وماء وغيم جميل وصوت جميل ووجه جميل الخ الخ الخ هذا المركز متخصص بكل ماهو جميل في هذه الحياة وبنفس الوقت يضم كل ماهو غير جميل  وقلنا بان الشيطان يمكنه ان يعبث بهذا الجهاز فيحول الاشياء القبيحة الى جمال ويحول الجمال الى قبح 


طيب ماهو الحب  .. الحقيقة ان الحب له تفسيرات علمية  وغيرها لها تفسيرات اممية يعني كل مجتمع او امة لها تفسيراتها حول الحب لكن الحب في المسألة العلمية ان الذاكرة تحمل كل شي منذ ان كان جنينا في بطن امه وحتى وفاته فقد ثبت علميا ان الجنين وهو في بطن امه يدرك الاصوات وقد قام العلماء باجراء تجربة فضعوا مجسات حول بطن الام هذه المجسات تطلق موسيقى معينة   وبعد الولادة قام العلماء بالتجربة وهي .. انه عندما يبكي الطفل الذي ولد حديثا يقوم العلماء بتشغيل جهاز التسجيل الذي يحمل نفس الموسيقى الذي كان يسمعها عندما كان جنينا في بطن امه .. فعندما يسمعها يسمعها الطفل يهدأ وينام وعندما يضعون موسيقى اخرى لا يهتم بها الطفل ويستمر في البكاء


 طيب قلنا ان الذاكرة تحمل كل شي  ومن هذه الاشياء التي تحملها هي الامن الدفء الحنان الرعاية الاهتمام  ثم تحمل الكلام الجميل الكلمات المعبرة واللطيفة  ثم تحمل صور للجمال الخ الخ .. فاذا التقت بنت في شاب ووجدت به الامن والدفء والحنان والرعاية والاهتمام ثم يكون كلامه جميل وكلماته معبرة ولطيفه وكان يشكله مقبول فان البنت تميل اليه .. طيب ليه ..لان العقل الباطن يرسل اشارات للعقل الواعي ان هذا الشخص به المواصفات المطلوبة .. اي المواصفات المحفوظة .. طيب وش اللي يحصل بعدين يعني ماذا يفعل العقل الواعي اذا استلم هذه المعلومات .. اللي يحصل ان العقل الواعي يرسل اشارة باستمرار العلاقة لكن بحذر .. انتبهوا جيدا يرسلها بالموافقه لكن بحذر .. يعني يقول في امره اللي يرسله انه اوكي ماكو مانع تكلمه لكن تحط بالها منه مو كل شي تعطيه او تسولف معاه

 طيب الحين العقل الواعي اعطى الاوكي .. لكن هي موافقة مشروطة  مثل ماعرفتوا .. طيب عاطفة البنت لا تتقيد دائما في شي اسمه عقل واعي .. خاصة اذا وقعت في شاب يمتلك هذه المواصفات لكنها مواصفات خادعة كاذبة فماذا يحصل اللي يحصل ان البنت لا ترد على نداءات عقلها الواعي ولان كل امر يصدر عن العقل الواعي تكون هناك نسخة منه للعقل الباطن فماذا يحدث اللي يحدث ان العقل الباطن يرسل هذه النسخ لمركز الجمال .. ليه .. لان العقل الباطن يرسل النسخ عادة لكل ماله علاقة في مسألة الاعجاب والحب .. يعني اي شي فيه حب اعجاب وناسه فرح يرسله لمركز الجمال ..ولان الحب جميل ولطيف وحلو فطبيعي ان نسخه منه تروح لمركز الجمال وهنا المشكله

 مركز الجمال بس يستلم النسخه تغيب البنت كلية في الاحلام والاماني  وتعيش لحظات الحب وكأنها ليلى العامرية تغار وتلاحق اللي تحبه وتسامحه وتطيعه وتصير ابيده مثل الخاتم  طيب .. نحن الان فسرنا الحب علميا .. فماذا تفعل البنت اذا احبت شخصا وش تسوي وقلبها متعلق فيه وتحبه وتموت عليه وتكره اي شخص يتكلم عنه وش الحل  .. الحل هو ان تقنع ان مسألة حبها هي اوامر  يعني اوامر بين العقل الباطن والواعي ومركز الجمال .. اعيد الكلام الحب هو شنو .. هو اوامر بين العقل الباطن والواعي ومركز الجمال .. فأول شي تسويه تجيب ورقه وقلم وتكتب كل اللي انا كتبته هنا وتسأل نفسها اذا تكلمت معاه كلام جنس .. تقول ليش انا سمحت له يتكلم معاي هذا الكلام الوسخ وليش انا موافقه ..وتسأل ماهو  تفسير هالشي .. على طول راح تشوف ان المسألة ماهي حب وان مركز الجمال يعبث فيه الشيطان .. يعني الشيطان سهران معاهم ويعلمهم طرق الغوايه والشر

طيب  شلون تقنع نفسها .. الجواب ترجع لعقلها الواعي وتقوله  هات لي دليل ان هذا الشاب يلعب علي .. اللي يحصل ان عقلها الباطن يجيب لها مليون دليل .. مثلا لو كان صادق وش اللي يخليه يقول الجنس بالتليفون .. تعلمه وين بيتها ويخطبها وخلاص ..يصبح في هذه الحاله كلام الجنس عملي وفعلي بوالحلال وبرضا رب العالمين اذا تزوجها الدليل الثاني اذا كان يحبها من قلبه ويريدها زوجه له فهل الجنس هو المهم ام الحياة اللي معها هي الاهم .. الدليل الثالث اذا كانت اخطأت معه يعني مثلا طلعت معاه واخطأت .. خل تقول له انا حامل بالكذب ..لو قالت له هالكلام اظن ان اسرع صاروخ في العالم ماراح يسبق ريوله وهو ينحاش منها

حسنا الدليل الاخير خل تقوله ان اخوي سمع مكالمتنا وانا اضطريت اعلمه عن اسمك وعطيته رقمك وقلت له ان يوم الاثنين انت بتجينا في البيت عشان تخطبني وخل تشوف ردة فعله .. فان غضب وثار خل تقوله مو مشكله الحين اخوي عرف السالفه راح اقوله الوقت اللي يعجبك وخل تطلب منه يحدد الوقت هنا راح تكتشف ان كان يحبها صح ولا لعب .. طيب ..  انا ليش قدمت لكم هذه الادلة عشان هذه تتعلق بالنفس وتعتبر صدمة مفاجئة  وردة الفعل هي اللي تحدد الصح والغلط .. واحد مجهز نفسه عشان يسولف مع بنت عنالجنس والخرابيط ويبي يواعدها فتصدمه صدمه كبيره بانها علمت اخوها او ابوها .. هنا ردة الفعل السريعة هي اللي تكشف موقفه الجاد ..شلون .. فان كان يحبها فان الصدمة يتحملها ويجدها فرصة عليه ان يغتنمها بسرعة .. او راح يتقبل الصدمة مع انزعاج طفيف .. ليه لانه في الاصل هو مارس كل هذا الشي وهو مقتنع انها زوجة مستقبل ولكنه لاسباب تتعلق به قام بتأجيل الخطبة والزواج .. لان الكثير من علاقات الحب تكون صادقة حتى لو كان بها امور ذكرناها اعلاه ولكنها  وانتبهوا جيدا لما اقول  ولكنها علاقات خطرة ومحرمة ويرفضها المجتمع


ولكن لو حصلت فان علاجها في اصلاحها الان نرجع لموضوع العقل الواعي البنت يفترض ان تفكر جيدا في الاقدام على اي عمل محرم مع اللي تحبه ليه لانها لا تملك علم الغيب ولانها تعلم علم اليقين ان الانسان معرض للموت ولانها تعلم ان هناك احتمال الرفض من قبل اهلها فيما لو تقدم لخطبتها فكيف تقبل على اقدام عمل محرم مع شخص تحبه على امل انه سيتقدم لها ويتزوجها وحتى لو كانت نية هذا الشخص طيبه وهو بالفعل يريدها زوجة فهل تقبل بان تتزوج من شخص متهور .. هل تقبل بان ترتبط بانسان يقدم على عمل غير مضمونه نتائحه .. ثم لو تزوجته الا يمكن ان يقبل على عمل طائش في حياتها مستقبلا  يهدم اسرتها وابنائها اليس هذا منطق العقل .. اليس حياتها غالية وتستحق ان تتأمل وتفكر  ومن ثم تقبل بالواقع الذي يمليه عليها عقلها الواعي

 قلنا هل تقبل البنت بان ترتبط بانسان يقدم على عمل غير مضمونه نتائجه كأن يدعوها للحرام او تقع معه بالحرام  ثم لو جدلا تزوجته الا يمكن ان يقبل على عمل طائش في حياتها مستقبلا كما فعل معها  يهدم اسرتها وابنائها وقد لا يكون الفعل مع امرأة وقد لا يكون عملا يتعلق بامرأة كما فعل معها ولكنه قد يتعلق بمصير الاسرة اليس هذا منطق العقل اليس حياتها غالية وتستحق ان تتأمل وتفكر  طيب لابد وان اقدم الدليل الحي  ان الذي يطلب من البنت امورا محرمة وهو يدعي بانه يحبها ويريد الزواج منها  هو .. اما كاذبا وهو الغالب او محبا لكنه يؤجل عملية الزواج وهو النادر

 وسأقدم لكم دليلا على ماقلت .. لابد وانكم سمعتم او قرأتم قصة مجنون ليلى هذا المجنون اسمه قيس بن الملوح شاب غني من قبيله معروفه احب ابنة عمه وهام بها وكان يمكنه الزواج منها ببساطة متناهيه لكنه وش سوه .. اللي سواه انه قام يجلس مع اصدقائه ويقول فيها شعر .. والمصيبه انه يقول اسمها في شعره .. مثل الحاصل اليوم الشاب يجلس مع البنت وهات ياسوالف ومغازل ويتكلم عنها مع اصدقائه وهو يحبها ويموت عليها لكن بدل مايشعر فيها او يغازلها كان مفروض يروح لاهلها ويخطبها ويتزوجها وينتهي الموضوع .. قيس سوه مثل مايسوون شبابنا اليوم احب ابنة عمه ليلى وقام يتغنى ويقول فيها شعر لكن الفارق هو الزمن زمنهم القديم مايرضون ان اسماء بناتهم ينذكرون بالشعر ولا يرضون ان الشاب يتغزل في بنتهم علانيه ولو تقدم لهم عشان ياخذها مايعطونه عكس اليوم ممكن انهم اذا عرفوا بهذا الحب  يزوجون بنتهم لهذا الشاب اذا كان اهلا لها المهم قيس احب بنت عمه واخذ يقول فيها شعر وش صارت النتيجه


اللي صار انه عمها رفض انه يزوجها قيس .. وانتبه قيس لغلطته وحاول يصلحها لكن زمنهم مو مثل زمنا ممكن يتفهمون القضيه .. رفضوا هذا الزواج وهددوه بالقتل ان جه ديارهم .. فهام على وجهه بالصحاري مثل المجنون يشعر ويبكي ويصيح قيس كان محبا صادقا لكنه مااتبع الطريق الصحيح .. طيب وش نفهم من هذه القصة نفهم من هذه القصة ان قيس يشبه شباب اليوم ونستبدل الشعر بالهاتف قلت ان عن الشاب الذي يطلب اشياء محرمة من البنت اما كاذبا وهو الغالب او محبا لكنه يؤجل عملية الزواج وهو النادر وقيس عمله نادره فهو لم يطلب شيئا محرما من ليلى لكنه تكلم في اشياء محرمة وصف خدودها ووصف قوامها ووصف شعر رأسها وش بقى ماوصف فيها اذن هو خسر ليلى وهو يحبها وهو عمله نادرة كما قلنا اعلاه 

والسؤال هل كان قيس مدرك لحجم هذه المشكلة الجواب ... نعم .... هو مدرك لكن المشكله ان عواطفه سبقت ادراكه فخسر ليلى طيب هذا الشي يقودنا ان نطالب التوازن وحتى تفهمون قضية التوازن لنذكر قصة اخرى وهي قصة قيس وبثينه قيس احب بثينه لكن امه وابوه يكرهونها وطلبوا من قيس انه يطلقها فرفض فماذا فعل الاب طلع بالشارع وربط نفسه بعامود ووقف بالشمس  وكل مامر عليه شخص وشافه مربوط وسألوه عن السبب  قال لن افك نفسي من الرباط لين يطلق قيس بثينه فماذا فعل قيس طبعا قيس يحب بثينه اللي سواه انه طلق بثينه ليه طلقها لانه استخدم عقله .. لا يمكن انه يقبل بان ابوه يربط نفسه بالشارع بالشمس ولا قبل على نفسه ان ابوه ينهان ولا يقبل على نفسه كلام الناس

 فمنطق العقل يقول طلق بثينه فطلقها طيب .. الحين امامنا حالتين الحاله الاولى قيس بن الملوح وهو يستخدم عاطفته بدلا من عقله والحاله الثانيه قيس الذي طلق بثينه والذي استخدم عقله بدلا من عاطفته فماذا كانت النتيجه .. النتيجه كانت انهما خسرا حبهما فاهل بثينه اخذتهم العزة ورفضوا بان بنتهم ترد لقيس وعاش قيس حزين متألم مجروح ينشد الشعر لين مات وقيس المجنون نفس الشي خسر ليلى لين مات .. الحين عرفنا التوازن توازن العاطفه مع العقل فلو ان قيس خفف شويه من عواطفه اتجاه بثينه واعطى ابوه وامه حقهما لما حصلت المأساة ولو ان قيس استخدم عقله وخفف شويه من عاطفته وذهب لخطبة ابنة عمه لما حصلت المأساة اذن هناك توازن عقلي عاطفي ماذا نستخلص من كل ماذكرنا ان البنت لزوم تستخدم عقلها الواعي مع عاطفتها لنضرب مثلا ولله سبحانه المثل الاعلى .. لو ان بنت هامت في شاب واخذت تقوله كل دقيقه  ياحياتي ... ياعمري انت .. يابعد اهلي كلهم وتلاحقه .. وتدق عليه بالدقائق ,,, شلي يحصل


اللي يحصل يطمع فيها .. طيب وش المثل اللي يتوافق مع هذا الكلام المثل هو لو ان واحد منا ذهب مع صديقه او بنت ذهبت مع امها ودشت في محل ووقفت عند فستان جدام البائع وقالت لأمها ... الله يمه شحلو هالفستان ... طالعي طالعي ياحلوه شوفي شلون شكله شوفي شلون تصميمه وش اللي راح يحصل اللي يحصل ان الفستان اللي ثمنه 10 دنانير راح يرتفع فجأة الى 30 دينار .. ليه .. لان البائع يسمع ويشوف ان البنت تعلقت في هذا الفستان فيطمع فيها .. واي تخفيض بالثمن هو كسبان طيب لنذهب الى جانب اخر يتعلق بالحب وهو حب الصدمة .. شلون .. اقرأوا معي في المنتديات هناك شباب يكتبون مقالات تخص خصوصية المرأة يعني يتكلم عن البكارة عن الحيض عن زواج المتعة الخ هذا الكلام يصدم البنت وطبعا مو كل بنت حتى نكون منصفين .. بعض البنات يهزهن هذا الكلام فيردن عليه بكلام قاسي او كلام به تطنز طيب هذا الرد هو اللي يدوره .. هو يبحث عن الصدمة .. بس يقرأ هذا الرد وش يحصل

 يقول السناره غمزت مثل مايقولون اخوانا المصريين ويروح يرسل لها رساله  على اساس انه يريد ان يوضح لها قصده .. ورساله بعد رساله وتطيح الغزاله .. طيب .. البنت الحين تعلقت بس وشلون تعلقت .. تعلقت بحب اسمه حب الصدمه .. صدمها بشي خلاها غصب تتعرف عليه وتحبه وعشان تجربون هذا الكلام اذا قرأتم لشاب يكتب موضوع يخص البنات تحديدا ردوا عليه ردا قاسيا او ردا به تطنز وسوف ترون ان ماقلته لكم سيحصل على الفور .. واظن ان الكثيرات حصل معهن هذا الشي  والله اعلم سبحانه  .. وسوف اضرب لكم مثالا اخر ولله سبحانه المثل الاعلى .. بنت لابسه احمر في احمر وتتمشى في احد المجمعات لحقها شاب وقال لها بصيغة تطنز انتي مواعده ثور انجنت البنت من هالكلام البنت كاشخه  وشلون يقول لها هذا الكلام الشاب مشى تركها .. قال كلمه جته اباله لما شافها لابسه حمر في حمر وانتهى الموضوع بس البنت كبرت في راسها لحقته ... ولما شافته قالت له انت الثور فضحك وقال لها ليش يبه  قالت ايل انا مواعده ثور

 حوار لكن هذا الحوار وش يجر وراه يجر وراه معرفه  شلون الشاب راح يعتذر ويعطيها رقمه يمكن تاخذه ويمكن ترفضه .. المهم نريد الان ان ندخل في تفاصيل الحب الصادق ..  الحب الصادق مثل اي شي صادق مافيه غموض ولا فيه لف ولا دوران حب تتضح معالمه من العيون واحيانا من خفقات القلب وهناك حب صادق متكلم وهناك حب صادق صامت  الاول اللي هو حب متبادل بين الطرفين وهو صادق  ويقود للاستقرار والحياة الطيبة وحب صامت  قد يكون بين طرفين وقد يكون من طرف واحد ماسمعتوا اغنيه نوال وش تقول اربع سنين نتطالع في العيون

حب صادق بس حب مامنه فايده وش بقى في عمر البنت ان كانت اربع سنين تطالعه ولا تكلمه طيب وان كلمته كم سنه بتظل تسولف معه وكم سنه عشان يخطبها الحب الصادق  ان الشخص مايطول معها وتنتهي العلاقة بزواج واستقرار الحب الصادق هو الحب اللي يكون بينهما الله سبحانه .. يعني هو يخاف الله سبحانه في عرض وشرف هذه البنت فلا يجرحها ولا يلوثها ..وهي تخاف الله سبحانه  من ان تستمر مع شخص ترى ان المسافه تبعد بينهما باستمرار .. فتنتهي كما بدأت باحترام وود وذكرى طيبه لا تلتقي معه ولا تتحدث معه بأمور تغضب الله سبحانه ولا تكشف سرها المستور الذي قد ينتهي الى فرح او ينتهي الى ذكرى جميلة الان كيف تعرف البنت الشاب الصادق .. اولا ... يجب ان يصارحها بحبه .. ثانيا ... عليها ان تراقب مايلي  


الشاب الصادق يسألها عن اخوانها وخواتها وامها واهلها يخبرها عن حياته وامه واخوانه وخواته وكل مايدور في اسرته يسألها عن نسبها وعن نسب من تزوجوا خواتها ويسأل عن امها ونسبها .. يعني حديثه دائما عن اموره الشخصيه حتى تتعرف عليه .. يسألها عن الدراسه وطموحاتها ومستقبلها ولا يستمر في الحديث معها كثيرا ويمكن يظل يومين او ثلاثه مايكلمها .. يخلي اخته تكلمها ويطلب منها بان تتصل في اهله ويمكن يخليها تكلم امه يعرض عليها الزواج ويسألها ان كانت موافقه ويسألها عن رأي اهلها  .. يطلب انه يشوفها مع امها بالسوق او يشوفها عند المدرسه لمجرد رؤيتها فقط .. يعني لما يقول لها بشوفج يقول لها هكذا .. تعالي اليوم الجمعية مع امج عشان اشوفج .. ويرفض انها تطلع بروحها لانه يغار عليها لانها زوجة المستقبل .. اخيرا .. يقول لها امي وخواتي باجر بيجون ابيتكم


 اذن هذه هي النتيجة الطيبة ..الان الشاب المخادع .. انتبهوا جيدا .. يمتدح اسلوبها في الكلام ورقتها في الحديث .. يغضب اذا ماكلمته ويلاحقها باستمرار ويطلب منها بان تتصل فيه بالبيت او بشغله .. يسألها باستمرار عن مواصفات جسمها .. وشنو الملفت فيه .. محاولا استدراجها الى مواقع يحب ان تتكلم هي فيه .. فان تكلمت جرها الى ماهو اعمق واعمق  .. اذا استأذن منها يطلب منها بان تقبله يعني تبوسه بالهاتف ويقول لها يلا نسكر التليفون مع بعض .. يطلب مقابلتها .. فان رفضت قال لها شلون تبين اتزوج وحده ماشفتها .. يخبرها بان لديه شقه وانه يشرب .. او يخدعها ويكلمها جنه سكران .. ويقول لها انا بشقتي الحين اشرب .. دائما يثور في وجهها ويسكر التليفون بوجهها .. واذا طلعت معاه يطلب بان يروحون بشقته عشان أأمن لانه يخاف عليها الخ الخ الخ

 طيب .. عرضنا الان صورتين  الصورة الاولى لحب صادق من شاب صادق .. والصورة الثانيه لحب مخادع لشاب مخادع .. واظن ان شرحي لهما واضحا ان شاء الله تعالى ونقول للبنت المراهقه التي يبدأ عمرها من 13 الى 18 نقول لها لا تظنين انج كبرتي وفهمتي الدنيا .. ولا تتصورين ان المعلومات اللي عندج كافيه .. وانه خلاص تقدرين تتخذين قرار .. واقول لها لا تنخدعين في تطور جسمج ..وان كل عضو في جسمج ينضج  له متطلبات سريعه فانتبهي ..وهذه المتطلبات كلها تضغط ..لكن وين تضغط .. تضغط على العقل الباطن اللي بدوره يضغط على العقل الواعي .. يعني البنت اللي عمرها 16 تحب تكشخ وتبرز جسمها وشعرها  وتقول لأمها يلا وديني المجمع بشتري بلوزه .. وهي قصدها  تستعرض


 طيب ليش تبي تستعرض .. لان عضو في جسمها اصبح ناضجا وتريد من الاخرين رؤيته .. انها غريزة يجب الانتباه لها .. واقول لها ان هالشي اللي خلاج تروحين المجمع  هي الاشياء الجديدة اللي بدأت تنضج بداخلج .. وهي بالغريزة تريد سرعة الانجاز .. ليه لانه طموحه يعني الاعضاء الجديدة طموحة .. وتريد تحقيق اسرع وقت للعطاء .. لانها بالغريزة تدري ان هذه الاعضاء اللي نبتت لها سرعان ماراح تنتهي .. فاحذري انها تغشج او تقودج لطريق يغضب الله سبحانه .. طيب ..عادة الشاب اللي يبي يتزوج يبحث عن انسانه ثقة عشان ينجب منها اطفاله .. وعلى انسانه تقدر الحياة الزوجية .. وبعض الشباب يبحث عن انسانه تساعده في المصروف .. وان تكون بنت عايله وشريفه عشان يجيب منها اطفاله .. هذه امور مسلم بها .. نحن نتكلم عن امور نفسيه تتعلق بالشاب والشابة من خفايا امور الحب .. الحب الصادق يظل صادقا لا يتغير هو ثابت  لكن التغير اللي يحصل هو من ممارسات الحب كأن احبت بصدق شابا وتزوجته وظلت على حبها الصادق لكن هذا الشاب استغلها كأن طلب منها ان تقترض له مالا وتركها امام الدين لتتصرف به او وثقت به واعطته وكاله عامه باع بموجبها املاكها وضمها لنفسه او او او ... اللي يحصل هنا ان العقل الواعي يضغط على عواطف البنت وفي كل مره تجد لحبيبها عذرا .. حتى تصل الى نهاية المطاف .. وتجد نفسها هي التي تبحث عن عذر لتدينه وتكرهه


 والمرأة عامة تغفر هفوات الزوج  الا ان الشي الوحيد الذي لا يمكنها ان تغفره او تنساه مع الوقت هو خيانته او الزواج بغيرها وهي على ذمته ..هنا تكره هذا الفعل ويظل الحب صادقا في قلبها لكن مع وجود الكره .. ليه .. يظل الحب صادقا في قلبها لانه لو تراجع عن الخطأ كأن طلق زوجته الثانية وتسامح منها وعاد لها فان حبها الصادق له تغفر له هذه الزلة مع وجود الجرح والالم لنضرب مثلا ولله سبحانه المثل الاعلى كلنا قرأنا وشاهدنا المغنيه العالميه برتني سبيرز وكيف حطمت سيارة زوجها وبان الكره الشديد على وجهها وقصت شعرها الخ لكنها هي تحبه حب صادق ليه لانها  جندت اطفالها للتجسس على زوجها وطلبت من حراسها ان يقوموا بسؤال حراس زوجها  ان كانت صديقته تنام معه بالشقه ليلا ام لا .. طيب هما مطلقان .. لكنها تحبه ..انه الحب الصادق الذي تحمله في قلبها لزوجها هو الوله والشوق والحنين له وعندما سمع زوجها بهذا الكلام رد بانه يتمنى لو ان يعود لزوجته برتني ماذا نفهم من هذا المثل


نفهم ان الحب الصادق لا يتغير فبرغم من المحاكم وبرغم من تكسيرها لسيارة زوحها والمشاكل اللي حصلت بينها وبينه الا انها لازالت تغار من صديقته التي تنام معه بالشقه ليلا والبنت التي تحب شابا لم يتزوجها بعد لكنه وعدها بالزواج واخذت تغفر له زلاته وهفواته وكذبه واستمرت معه سنوات طويله ثم فجأة تصحو ان شمس عمرها بدأت تغرب وهي لا زالت تعطي دون فائده فماذا يحصل .. يصحو عقلها الواعي ويبدأ الكره يطل من نافذة قلبها لكن حبها الصادق يظل موجودا .. ليه .. لانه لو تقدم اليها وتزوجها فانها تقبل برغم من كرهها المفاجيء له طبعا هذا الكلام لا ينطبق على الكل هناك بنات ان كرهوا من الصعب انهم يتنازلون عن قراقراتهن خاصة عندما تقرر البنت ترك من تحبه فانه لا يوجد قوة تمنعها من تركه  لكن الغالب انهن يغفرن ويتسامحن ويقبلن بالزواج على الفور

 وقد يقتل الحب الملل بسبب الروتين واحيانا لتصرف المحب .. فمثلا زوجه يتركها زوجها بالساعات ومايجي البيت الا بالليل هذه الزوجه حتى لو كان عندها اطفال من زوجها فانها تعيش الفراغ العاطفي وحتى لو يتجابلون مع بعض فان المل كسر شيئا فيهما واصبحت  هي بصوب وهو بصوب ..يعني هو يحب ياكل دجاح وهي ماتحبه هو يحب يسولف معاها وهو يشرب سيجاره وهي تكره سيجارته وكل دقيقه تقوله طف السيجاره لين يمل من الجلوس معها ويكره انه يسولف معها وربما عدم التوافق وثقافة الام والاب بانهم مايتهاوشون جدام عيالهم هذا الشي يولد الملل لان الزوجه تعيش فراغ عاطفي مو قادر الزوج يوصل له وهو نفس الشي يعيش فراغ عاطفي زوجته مو قادره تتنازل عن اللي تكرهه فيه


 وبقي امر اخر نشير اليه هو ان كثير من المحبين  يعبرون عن حبهم لمن يحبونه بالقول يابعد روحي  او روحي انت  ونقف هنا عند كلمتي روحي انت ونسأل هل هذا المحب صادقا بهذا العرض الجواب لا احد يتنازل عن روحه  الا في المسائل التي تتعلق بالجهاد حرصا وطلبا للجنة  طيب  ليه البنت تقول للي تحبه روحي انت لاشك ان هاتين الكلمتين لم يخرجا اعتباطا لابد من سبب دفع هذه البنت بان تقولها وهذا السبب لابد وان يكون نابعا من عقلها الباطن وتعالوا نقرأ هاتين الكلمتين يا ...... نداء لاسم مخفي استعيض عنه بروحي وتحديد انت  يعني تخصيص نفهم  هنا ان  العقل الباطن لديه اسماء كثيرة  محفوظة لكنه اختار اسما لمناداته ونسأل من الذي دفع العقل الباطن بأن يحدد هذا الاسم لابد من سبب طيب نفهم من هذا الشي ان هذا الاسم لديه ملف في العقل الباطن ليه لان المناداة كانت سرية للغاية ليه لان النداء جاء بصيغة سرية يعني الملف نفسه يحمل اسما سريا كيف عرفنا انتبهوا معي كيف عرفنا يا  روحي اذن اهي ماتقصد روحها انما تقصد ان تنادي حبيبها باسم محبب ولطيف مثل لما تسيف البنت رقم ابوها بالهاتف تحت اسم الغالي فلو نادته وش تقول يا ..... الغالي والنقط هنا هو اسم ابوها والغالي هي الصفة


طيب هل البنت تدري عن هذا الشي لا ومستحيل تدري ليه لان الاطار العام انها تقصد روحها سأضرب مثلا ولله سبحانه المثل الاعلى لو بنت دشت في محل تبي تشتري منه وشافت هندي مشغول فتناديه شتقول يامحمد تسمح شويه طيب اهي شدراها ان اسمه محمد ايضا ... شاب دش محل وشاف البائع مشغول .. فشيقول .. يقول انت .... يا ..... الحبيب ... فهل هو حبيب فعلا .. طيب نأتي لسؤال .. عندما تكون لدينا علاقه حب بين شاب وشابة وتصل الى درجة الاحساس بألم الاخر فعندما يمرض  الشاب تشعر الشابه انها مريض فتكلمه و يكون بالفعل مريض و يستمر هذا الشعور معهم الى بعد نهاية علاقتهم بمعنى اخر انه بعد مضي سنوات على فراقهما لايزال نفس الشعور فعندما تذكر الشابه عشيقها و يستمر يتردد في ذهنها لمدة اسبوع يكون هو ايضا ذكرها ويفكر بها في نفس تلك الفتره  ما معنى هذا الشعور الذي يوافق الحقيقة وماهو تفسيره علميا

سأجيب على السؤال ذاته هذا الحب هو حب طاغ شنو يعني طاغ اي انه منتشر في كل اعضائها اللي لها ارتباط بالحب مثل العيون مثل القلب مثل الجهاز الهضمي مثل المخ العقل الواعي  مثل الذاكرة العقل الباطن مثل السمع كل هذه مشتركة في هذا الحب وهو اقوى حب ممكن انسان يصادفه في حياته ليه لانه لو شافه فرح  ولو شافه اخذ قلبه يدق ولو شافه او عوره بطنه يعني صابه مغص ..يعني لو حصلت مشكله بينه وبين اللي يحبها يحس بمغص في بطنه .. مثل الام اللي يصاب ولدها وتسمع بهذا الشي فتحس بمغص مفاجي يدفعها بان تذهب للحمام الخ الخ  اذن هذا هو حب طاغ وشديد وطالما انه حب شديد وعنيف وطالما ان هناك اجهزة مشتركة في هذا الحب فلابد وان يتولد شعور يضم كل هذه الاطراف في الجسد وفي ذلك طريقتين  الطريقه الاولى ان العقل الباطن تكون مفتوح بشكل غير عادي على ملف هذا الحبيب فيسجل ادق الاشياء سواء مهمه عاديه تافه فمجرد ان يسكت تحس البنت ان حبيبها فيه شي ليه لان كل شي مسجل في عقلها الباطن طالما انه سكت اكيد انه زعلان من كذا اكيد مضايقنه بشغله اكيد انه المسألة اللي كان يبيها ماصارت الخ الخ ليه  لان كل هذه المعلومات مسجله ولو كلمها شوي وراح انجنت وتقول اكيد فيه شي لان مو من عادته مايسهر معي اكيد انا سويت شي زعله اكيد ان المسأله الفلانيه شاغلته اكيد واكيد الخ الطريقه الثانيه:

انه  العلم اثبت .. ان البنت اللي تحب شخص او عاشت معه فترة طويله او الزوجه راح تكتسب ملامحه ئئئئئئ.. شلون .. اهي تشوفه شلون يتكلم وتشوف عضلات وجه وهو يتكلم وتشوف انفه اربع وعشرين ساعه ف شلي يصير اللي يصير ان الزوج وهو يتكلم تقلده بعقلها الباطن فتعوي حنجها مثله او تبرطم مثله او تحرك شفافها مثله ومع الوقت تكتسب الشفاه والفم ملامح الزوج وهكذا هذا العلم اثبته يقينا ايضا اثبت العلم امكانية التخاطب عن بعد واثبت الاحاسيس عن بعد وقد اجريت الكثير من التجارب العلمية التي اكدت هذا الشي ولي موضوع طويل عن التخاطب والتراسل والاحاسيس سانشره هنا ان شاء الله في وقت اخر


 قال العلماء ان كل صوت صدر من انسان حي منذ الخليقه الى يومنا هذا موجود في طبقات الجو وقد دل ذلك من خلال موجات الراديو حيث كان يسمع اصواتا متشابكه لا تفهم منها حرفا واحدا وقالوا ان هذه الاصوات هي اصوات ناس ماتوا من عشرات الملايين ..وقالوا ان هناك موجات ساكنه تعيش معنا واي شخص يتعرض لمشكله وصادف انه دش في هذه الموجه الساكنه فان العقل الواعي يمكنه ان يلتقطها وقالوا ايضا ان هناك حواجز نمر فيها دون ان نشعر ولكن لو مررنا من عند بوابتها فاننا نختفي  وهذا حصل في مصر لشاب متزوج حديثا كان يمشي مع زوجته وفجأة اختفت اختفت امام عيونه .. ونسأل اي بنت او شاب يتابع المدونة الان .. نسأل  الم يحصل مره وانتي او انت في مجمع التفت فجأة فشاهدت شخص ينظر لك والسؤال ليه التفت  ليه حددت هذا الشخص بعينه والجواب ان هناك شيئا ما التقيا مع بعض فشعرت على الفور بنظراته  والتفت دون ادراك منك لتراه ينظر اليك 

هذا الشي مو مصادفه بل هو شي متعمد هناك شيئا منك او منج طلع بره شي منه طلع بره انها اشعاعات خرجت لتلتقي اذن التخاطر او الاحساس من بعد امره حقيقي  ويمكن للمحبه ان تشعر بمرض من تحبه او تحس بحزنه  من خلال موجه ساكنه  طيب نحن نعرف ان في هذا الكون الفسيج امور تحصل بعضها نعرفها وبعضها مجهوله من الاشياء اللي نعرفها ان هناك ارسال واستقبال وان هناك موجات تسبح في الفضاء ويمكن استخدامها وهناك موجات لا يمكن استخدامها لانها تعمل بنظام لا نعرفه ولم نتوصل اليه ومنها موجات الاحاسيس اللي نحس فيها عن بعد لنأخذ منها بعض الاجرام والكواكب ان بعض هذه الاجرام او الكواكب اذا اقتربت من مجال محدد فانها تسبب مشاكل للانسان او تعطل بعض اجهزته الفنية 

طيب كيف تسبب وتعطل لابد ان هذه الاجرام او الكواكب ترسل موجات للارض فيستقبلها الانسان اوسؤال اخر هو  هل المستوى الاجتماعي و نسب و اصل الطرفين يؤثر في الحب الصادق مثل  مع اننا نرى امثلة من واقع حياتنا تخالف مبادئنا  والجواب ان  نسب واصل الطرفين لا يؤثر على الحب  سواء كان صادقا او كاذبا فالصادق من الرجال يظل على حبه ووفائه  والكاذب من الرجال لا يهمه اصل وفصل البنت .. المهم عنده متعته وبس .. الا ان الفروقات الاجتماعية قد تؤثر على الحال المعاشية وليس الحب وهذه مع شدتها قد تشغل المحبه والمحب عن عاطفتهما  وتخلق احاسيس بعدم الراحة والاستقرار مما يدفع البنت فيما بعد بان تطالب بحقوقها  التي لا يمكن للزوج ان يحققها لها بسبب ظروفه  بينما البنت كانت تعيش في حال واستقرار نفسي افضل  عندما كانت في بيتها مع اهلها  هنا تدخل المقارنه بين ظروف زوجها الحالية وحياتها السابقه مع اسرتها هذه المقارنة هي المشكلة وهي التي قد تتسبب بالانفصال فيما بعد لكن يظل الحب في قلبيهما كما كان ولا ينمحي ابدا المستوى الاجتماعي مهم جدا فالبنت التي عاشت في بيت ابوها كأنها ملكة لابد وان تصحو يوما من حبها فتجد نفسها مع زوج  مو قادر يشتري لها كرتونة بيض تاكلها مع اطفالها

كما ان الفروقات الاجتماعية تولد عادات  ربما الزوج الفقير لا يعرفها فمثلا البنت الغنية والتي عاشت بنعمة ومال وفير تكون ناعمة وهادئة وصاحبة نقاش وحوار جميل وغالبا تكون متعلمة وتملك لغات  بينما الزوج يعيش حالة كبت بسبب ضيق اليد تدفعه دائما للشجار والمشاكل وكل صاحب صنعه له لغة وكل صاحب نعمه له اثر يظهر عليه ولا يمكن للبنت الغنية ان تسحب معها شخص فقير فحتى لو عاش بمالها وبقصرها فانه يظل دون مستواها  ويظل في دائرة غريبة عليه  ولن يكون صاحب تصرف يرضي تطلعاتها واحلامها كما ان الاصل مهم عند بعض الاسر اما لتاريخها او سمعتها او ثرائها او لنسبها مع شخصية عربية تاريخية  لها ماضي عظيم  وهذه الاسر لا تزوج بناتها لاي شخص لابد وان يكون اصله مقبولا لديها وهذه الامور هي اعراف اجتماعية وعلى اي شخص يعيش في مجتمع له مثل هذه الاعراف عليه ان يحترمها ولا يغضب او يثور عندما يرفض طلبه لان الرفض هنا هو صنع مجتمع وليس افرادا وان كان هناك تغيير فان التغيير يجب ان يتم على مجتمع بكامله وليس على افراد وكثير من الاسر الكبيرة والمعروفه طلقوا بناتهم في المحكمة بسبب عدم توافق النسب بينهما وقد قبلت المحاكم هذا العذر وفسخت عقد الزواج الان انتهى الموضوع واقول ..... لكل شابه صغيرة حلوه لا تنخدعي في مشاعرج وتأكدي انها مشاعر الكثير منها خادعه ليه لانها تأتي من عقل باطن ومن موقع الجمال الذي يرسم الحلم والخيال

التعليقات

  1. دائما وابدا لك الشكر على روعة ماتكتبه
    فأن رسائلك وصلت إلى مرماها و شكرا مرة اخرى .

    تحياتي : رحيل ,

    ردحذف
  2. شكرا لك يارحيل
    واتمنى دائما من الله سبحانه
    ان رسائلي تصل للقلوب الطيبة
    التي تحمل حب الناس ومنفعة الناس
    وهذا هوالمرمى الراقي الذي اسعى اليه

    ردحذف
  3. موضوع أجاب عن كثير من تساؤلاتي بخصوص الحب ..دايما ما أدور تعريف للحب ولكن ما القى غير كلام منتديات لا يسمن ولا يغني من جوع ..
    موقف البنت اللي لابسة أحمر ..أنا أتفق معاه ..صج لسبب ما لما شخص يستفزنا لازم نرد عليه <<هاي نقطة لازم ننتبه لها

    *في نقطة ضعت فيها اللي هي تفسير "روحي أنت"..تلخبطت !!
    *نفس الشي مافهمت شلون ربطت مابين الحب و اصوات الناس المحفوظة في الكون
    *أنا قريت عن سالفة الإختفاء ..يعني هذا صج ممكن يصير !!

    *بخصوص اعتراف الرجل للمرآة بحبه ..يقولون إن الريال لي حب مايصبر ولازم يعترف للبنت بحبه بسرعه ..يعني لو بنت حبت شخص وكانت تعتقد انه يحبها لكن ماعترف هذا يعني انه مايحبها لانه لو حبها كان قالها ..هل هذي حقيقة ولا مجرد فعل فردي ما يتعمم ؟!

    *وأخيرا ..أستاذي إذا عندك معلومات عن "التخاطر " ممكن تشاركنا فيها ..لأن هالموضوع يهمني :)

    ويعطيك ألف عافيه على هذا الموضوع ..اللي ماطعت اقراه الا وأنا فاضية تماما عشان افهمه عدل ^^

    ردحذف
  4. ام حروبي

    دائما يكون الارتباط نوع من الاستئناس
    اي انه يتقارب من شيء مماثل
    بالنسبة لسؤالج عن حب الرجل وان كان يصرح به بسرعة
    او انه يحتفظ به لنفسه .. الجواب اقري قصة قيس بن الملوح وتعرفين وشلون مو يصرح به الا ينجن به .. الرجل اكثر قدرة في صراحة واعلان حبه لان يمتلك المبادرة لو ان البنت وافقت على تبادله الحب .. لكن البنت عادة تتردد في اعلان حبها لانها تعلم ان ليس بيدها امر تتويج نفسها ملكة في بيته وانها تحتاج لوقت حتى يمكنها ان تبوح بما تحس به نحو الشخص الذي تحبه حتى لا يستغل حبها ...
    اما موضوع التخاطر فنعم هناك عدة مواضيع في هذه المدونة شرحت فيها الكثير من اسرار التخاطر يمكنك البحث عن هذه المواضيع عن طريق رسائل اقدم او عن طريق نافذة ( البحث داخل النافذة )

    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  5. بس فيه مشكله ام حروبي
    وهي ان مدري وش هي العناوين اللي كتبت فيها عن التخاطر وافضل شي تبحثين بهذه الطريقة التواصل - التخاطر - الاتصال عن بعد - الخ وان شاء الله تلاقين هذه المواضيع

    ردحذف
  6. الحب بحر لا ساحل له

    ابدعت من جانب النظري وبعدت عن الحب معناه


    اتمنى لو اختصرت المقدمة وتمعت بالمعنى الحب

    حب ليلى وقيس وعنترة وعبلة

    ردحذف
  7. غير معرف
    الذي يهمنا هو الجانب العلمي
    اما الجانب المرافق لحالة الحب
    كما عاشه قيس وعنترة فهذا كل يراه حسب نظرته للحب
    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  8. من لايعرف رواية مموزين وللحديث بقية

    ردحذف
  9. ان الحب زات خواطر شعرية واملات فكرية بين شخصين فماذا لو كان هذا الحب يسبب ضرر لاحداهما

    ردحذف
  10. غير معرف

    في هذه الحالة يتدخل منطق العقل لحل المشكلة .. وان كانت العاشقة امرأة فان مسألة مفهوم الضرر لديها مختلف عن الرجل .. فالضرر الذي تفهمه .. هو ان لا تدوم هذه العلاقة دون ارتباط .. وان لا تبنى هذه العلاقة على كذب وخداع .. وماعدى ذلك فانه يمكن النظر في المشكلة

    ردحذف
  11. أجمل ما في الحياة هو الحب ولما يكون حب صادق وخالص وأنا تعبان وغرقان في بحر الحب و نفسي أخلص مشكلتي مع حبيبتي وأحلها علي خير ونرجع مع بعض زي زمان وتقولي بحبك ويا ريت تساعدوني في حل هذالموضوع أخوكو أحمد الدكش 

    ردحذف
  12. غير معرف

    كيف تريد منا حل لمشكلتك وانت لم تذكرها لنا
    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  13. مشكورة كثييييييير على هالموضوع اللي يجنن

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظه © أجنحة وقلوب

تصميم الورشه