لا تشغلكم الدنيا عمن تحبون

24



جاء اليّ متعبا .. منهكا .. حزينا .. وجلس في مكتبي دون ان يتكلم .. نظرت في ملفه .. ثم رفعت راسي اليه  .. ولم اتكلم  .. ثم اشعل سيجارته وقال لي .. لم اعد احبها .. حياتي معها لم تعد جميلة .. اصبحت غريبة عني .. هي تبحث عن كل شيء يدخل الكدر في نفسي وفي قلبي .. هي لم تعد تريد ان تراني .. تكره ان تجلس معي .. لا تريد الخروج معي .. ثم سكت .. ثم قال .. لا ادري ماذا افعل .. وكيف اتصرف .. اريد منك حلا .. سكت ونظرت في ملفه ...

يالله .. مااصعب مانطق به .. لم اعد احبها .. قلت له .. هل يناسبك ان تأتي اليّ في يوم اخر  ..  .. فوافق وانصرف .. وجلست افكر في كلامه .. لفت نظري عدة كلمات قالها .. هو لم ينتبه اليها .. انا احسست بها .. وتألمت منها ... وجاء اليّ في اليوم الذي حددته له .. وجلس .. قلت له .. اريدك ان تتكلم عن ذكرياتك معها .. فاستغرب

قال .. انا اريد حلا لمشكلتي وليس لذكرياتي معها .. فابتسمت .. وقلت له ..  افعل ماقلت لك .. فسكت .. واشعل سيجارته ...  ثم اخذ يتحدث عنها  .. كعاشق متيم  ... وانا استمع اليه بصمت مطبق ..  .. فلا اصعب من عاشق تبكي حروفه قبل صوته  ... 

وفيما هو مسترسل في كلامه عنها .. قاطعته .. قلت له .. ثم دارت بك الدنيا  .. وانشغلت عنها في همومك .. ومشاغل بيتك .. وضيق حالتك  .. وضعف دخلك المادي  .. والمشاكل التي نتجت بعد ذلك بينك وبينها .. أليس كذلك 

فاستغرب .. لكنه لم يعقب .. قال .. نعم حصل هذا .. لقد مررت بظروف صعبة .. تركت بها عملي .. ومرت عليّ اكثر من 20 سنه  .. لم استطع ان أوفر لها اي عيش كريم .. فكنا نرحل من شقه لشقه .. ومن بيت لبيت .. وكان اصحاب الديون يطاردوني .. وكانت هي ... تجلس يوما عندي ... وشهرا عند اهلها .. لم يساعدني احد .. وتركني كل من يعرفني ..

ثم سكت ... وقال ....  واثناء هذه الفترة .. جاء الي ّ ابناء احببتهم  كثيرا ... لكني لم استطع ان اوفر لهم اي شيء ممكن ان يوفره الاب لابنائه .. حتى الحلويات .... لم اكن استطع ان اشتري لهم .. ثم تغيرت الحال .. بدأت الدنيا تضحك لي .. وجاء اليّ المال ... بعد ان غاب عني طويلا .. واشتريت بيتا ... وانا الان في اسعد حياتي المادية

اولادي كبروا .. واشتريت لهم كل شيء مما حرموا منه .. وهي ايضا لم انسها .. اغدقت عليها من المال والهدايا ... وغيرها ... مما عوضت به ليال كثيرة .. كنا ننام فيها لا نجد بها عشاءا .. لكنها تغيرت .. وبدلا ان تفرح ... وتعيش الفرح معي .. قلبت حياتي نكدا وهما وخزنا ..

فطويت ملفه .. ونظرت اليه .. وقلت له .. وماذا تريد مني الان .. قال .. اريد حلا .. قلت له بهدوء  .. انت لا تطلب حلا .. انت تطلب حبيبتك ... التي كانت معك منذ 20 سنه .. تلك الفتاة الجميلة التي احببتها .. ولان مرت عليك ظروف وظروف .. ولانها غابت عن ناظرك ... برغم انك تراها كل يوم .. لكنها غابت وسط همومك واحزانك .. وكبرت حبيبتك .. تغيرت ملامحها .. هدها الحزن والهم والغم .. وعندما تحسنت حالتك .. واقبلت الدنيا عليك .. نظرت اليها لاول مره .. فاذا هي غريبة .. لانك اول مره تنظر اليها بعين حقيقة .. بدون هم او غم .. فاستغربت من تغير شكلها .. وتغير حالها ..

انت .. تريد حبيبتك القديمة الجميلة .. التي لم تعد موجودة الان .. انت .. اخذتك الدنيا منها .. واشتغلتك عنها .. فلم تنتبه لتقدمها في السن .. ولم تتأثر بما في نفسها ... من هم وحزن وكدر ... انت ... الذي قتلت جمالها وشبابها واضعتها من يدك .. ماذا لو انك كنت معها برغم من ظروفك .. ماذا لو كنت معها برغم سوء حالك  لتراها وهي تكبر .. لا علاج لك عندي .. الا ان تقتنع .. ان هذه المرأة المتغيرة والذي ذهب جمالها .. وتغيرت حالها .. هي ذاتها حبيبتك ..

فبكي .. وأبكاني ... فقد شعرت بحجم مصيبته في غياب حبيبته  ... التي لم تعد صورتها كما هي في  عقله الباطن


التعليقات

  1. أحيــــه .. ليش جذي قسى عليه ..

    مو مقتنعة ان اهو اللي غيّرها ..!

    خبلة !!
    الحين صار عنده فلوس الزوجة الثانية بس تبي إشارة .. هذا إذا ناطرة إشارة

    ردحذف
  2. chــاي أخضر

    لا .. لا اظن انه يريد غيرها
    هي لحظة صحوة لم يكن اعد نفسه لها
    ان كانت الاخرى تنتظر اشارته
    فان زوجته انتظرته 20 سنه ليعش فرحته
    القلة من الرجال الذين يتنازلون عن العشرة
    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  3. chــاي أخضر .... تقول

    مخي تشتت .. وايد أفكار صارت عندي تحتاج ورقة وقلم عشان أجمعها عندك تفسير حق هالحالة ؟! :p يعطيك العافية .. كتاباتك قيّمة جداً.. الله يهنيك

    الرد :

    العقل عادة لا يحل سوى 10 مسائل وبالباقي يتم ترحيلها .. والسهر والافكار والالتزامات وغيرها تشتت العقل بالطبع .. مما يدفعه بان يرحل الكثير من الامور التي قد تكون مهمة لنا

    انا بعد مثلج .. من كثر ماني تعبان اليوم
    حذفت ردج بدل ماأرسله .. بالطبع اعتذر لج
    ومشكوره على المشاركة

    ردحذف
  4. chــاي أخضر .... تقول

    هل تعلم ..؟ أن الرجل -أحيانا- يستخدم نفس الاسلوب لـ يستفز "جمود المرأة" نظرة, نبرة ..إلخ من الأسلحة التي هي "بمقدوره" يعني بالكويتي "العيارة" بس الفرق .. أن البنت فاهمته .. وهي تختار إذا بتطوفها أو لأ ..

    الرد:

    غالبا تطوفها له
    فهي الاقدر على فهمه والتعامل معه
    نعم كلامج صحيح

    ردحذف
  5. سالم

    مدونة ثرية بالعلمومات

    ردحذف
  6. غير معرف

    شكرا لك .. واتمنى ان تتواصل معنا دائما

    ردحذف
  7. مساء الخير..
    لم أمر من هنا منذ زمن
    وقد اشتقت المكان..واشتقت التواجد
    وقراءة الكلمات الجميلة...

    عساك بخير قبل كل شيء وطمّنا على صحتك...

    أما بعد:)


    أجد في هذا الموقف ألم كبير..
    وأرى أن بصيرة الناس تُحجب في خضم الامور ..
    هو لم يدرك خسارته حتى ربح...
    ولم يبدأ بالإبصار والرؤيه لكّم الحطام الذي خلفه انكساره إلا بعد أن وقف!
    مؤلم...أن تكون إلى جانب شخص ما..
    عشرين سنة..
    عضيداً
    جبل طمار ..يتحمل عنه..يتحمل له...
    ويقف حجر اساس عليه...
    لعشرون سنة...
    و يجازى بالنكران والشكوى!
    صديقنا هذا يحتاج لشيء واحد...
    جلسة مدتها نصف ساعة...
    لاتحدث فيها...
    يجلس أمام زوجته لتنهال عليه ضرباً ان شاءت
    او صراخاً ونواح ..
    تبكي شبابها وعنفوانها..

    ...
    ولكي لا أكون ظالمه..مجحفة بحق صديقنا...
    أعتقد انهم يحتاجان لأن يستمعى لبعض..
    بانصات...
    ليخرج كل منهما من الدوامة التي ستبتلع علاقتهما ان لم يجدا علاجا سريعا وجذرياً...
    بعض الشموع...باقة ورد..وإطراء لطيف قد
    تفعل مفعول السحر!

    مساءك ورد

    ردحذف
  8. سلة ميوه

    مساء الخير

    الحمدلله رب العالمين انا بخير وصحتي تتحسن باذن الله سبحانه .. وشكرا على السؤال ...
    اما غن غيابك .. صراحه .. انشغلنا عليج ...
    بس الحمدلله .. انج بصحة وعافية ...

    مشكلة هذا الشخص ليس في النكران
    المشكله تكمن انه يريد حبيبته التي تركها منذ 20 سنة .. هو .. لم ينتبه اليها وهي تكبر بسبب ظروفه .. وبسبب انشغاله بلقمة العيش .. وعندما تبدلت به الحال .. وعاد اليها فرحا .. كان يتوقعها انها هي هي لم تتغير .. وان عامل الزمن كان متوقفا طوال تلك الفترة .. ففوجيء بكبرها .. وفوجيء بترهل لحمها .. وتغير ابتسامتها .. هي لم تعد تلك الغنوج الجميلة التي تركها منذ 20 سنة
    هذه مشكلته باختصار
    هو يحتاج لاقناع ذاتي نابع من الداخل .. ان يقتنع ان هذه المرأة هي ذاتها حبيبته .. سبعيش فترة ألم وحزن .. وسيفتقد تلك الحبيبة التي كانت في يوم من الايام فراشة تطير في جنبات بيته ..

    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  9. مؤلمة ..غصة اعتصرتني
    حقا تشغلنا الحياة وتسلبنا من نحب دون أن نشعر ..

    شكرا لك ..

    ردحذف
  10. ولكن جميل أنه ظل على حبه لها رغم الظروف والدليل رغبته في الاصلاح ..حب نادر في زمن الزيف ..
    ولعله فسر تعبها وتقدمها اللذان يأخذان من روح الانسان بانها بلادة نحوه ..

    :)

    ردحذف
  11. أم حرّوبي

    العفو .. وفعلا غصة مؤلمة
    لابد من الاهتمام بمن نحبهم
    ان يكونوا معنا فلا نفترق
    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  12. ام حرّوبي


    نعم .. حضوره لي كان بسبب حبه لها .. هو لا يريد ان يفقدها .. لكنه بذات الوقت ينفر من هذا الشكل الذي يراه اول مره بها .. كان يراها سابقا .. لكنه كان يراها بعين مهمومه غير واضحة المعالم بسبب مشاكله وهمه .. وعندما ارتاح .. انقشعت من على عينيه تلك الغمامه .. فراها بصورة اخرى .. هي ليست تلك الحبيبة التي أحبها .. واخذ يبحث عن صورة حبيبته القديمة التي نسى انها كبرت معه .. كان التشخيص مؤلما .. لكن كان لابد من ان يفهمه وان .. يتقبله .. فهذا هو علاجه .. ان يفهم .. انها هي تلك الفتاة الجميلة التي احبها ذات يوم والتي لازالت معه

    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  13. السلام عليكم

    أنه لم يحبها قط :) وإلا لما رأى كل تلك العيوب :)

    ردحذف
  14. وعليكم السلام

    لا .. هو يحبها
    هناك اشارات على هذا الحب ..
    ثم .... وهذا الاهم ... انه بعد ان تحسنت حالته المادية واصيب بهذه الصدمة معها .. لم يحاول ان يتخذ قرارا بتركها .. او الزواج عليها .. بل اشترى لها بيتا .. وعوضها عما عاشته معه ايام فقره وحاجته ..
    بل اخذ يبحث عن وسائل وعلاجات كي يعود اليها بنفس حبه السابق ..

    ردحذف
  15. يتغيرون

    ونتغير
    يغفلون .. ونكبر

    المفروض يجلس معها جلسة مصارحه
    يصير في حوار بينهم
    ويحاول يتعرف عليها من اول وجديد

    في غفلته صارت شخص ثاني
    وفي تعبها هو بعد تغير

    الأثنين منهم يحتاجون فسحة تعارف
    تقارب
    وكل شي يرجع اذا القلب دق

    :)

    تعجبني الحكمه والهدوء في تعاطيك مع الأمور
    مش بس بمحيط العمل
    حتى بالتعليقات والردود

    عسى ربي يرزقك الصحه قول آمين

    ردحذف
  16. امين يارب

    الزين

    شكرا على الاطراء
    وبالنسبة لردج .. نحن يهمنا ان نزرع الامل في القلوب والنفوس ونرى انه يمكن اصلاح هذا الامر بين هذا الرجل الذي يفقد حبيبته الصغيرة والتي كبرت دون يحس بسبب فقره وهمه وانشغاله بلقمة العيش .. لكننا بذات الوقت لا نؤيد جلسة المصارحة بينهما .. من الصعب ان تقول لامرأة انتي كبرتي وماعدتي البنت الحلوة اللي كانت في نظري .. ومن الصعب التلميح لهذا بهذا الامر .. فالمرأة لا يمكن ان تكذب عليها هي تفهمك من خلجاتك ولمحات عينك .. كما انه في الاساس يفقد حبيبته القديمة .. وعندما يصارحها بهذا الامر او حتى يقترب من هذا الامر او بأي شكل من الاشكال قد تنشب ذكريات في قلب هذه الزوجة فتفتح قلبها مما يجعل الفجوة بينهما تكبر .. نحن يهمنا ان نسبة المشكلة التي هما بها ان تنخفض الى اقصى مايمكن .. لكن ... يمكن للزوج ان يحسسها بهذا الامر بشكل لطيف .. كأن يشتري لها ملابس تذكرها بتلك الايام الجميلة .. كأن يشتري لها عطرا .. ان يسافر معها .. ان يدعوها لعشاء .. ان يدخل معهدا صحيا للياقة ثم بعد فترة يدعوها بان تنضم اليه .. شيئا ما من هذه الخطوات قد ترفع نسبة من الانخفاض التي طرأ على علاقتهما ...

    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  17. اقف احتراماً لما يقدمه مسرح قلمك واصفق بحرارة لتلك الحروف التي اتقنت تأدية دورها بكل فن ووصلت مباشرة إلى احاسيسنا تلك المشاعر التي نتشاركها لتقوي الروابط فيما بيننا لتشعرنا بالإنسانية التي تختبيء داخلنا

    ماشاءالله اهنيك على موهبتك الرائعة
    مواضيعك لاتقرأ بسرعه وعلى عجل يبيلها قعده مرتبه

    فمان الله
    ســـلآاام

    ردحذف
  18. LOLLIPOP

    بل نحن الذين نقف احتراما لتقديرج للعلم وللخلق وللرد المشجع والرائع والذي يبعث في النفس بهجة وفرحة ان هناك من يقدر الحرف ويتعامل مع الكلمة باحساس المحب للعلم ...
    شكرا لحرفج الجميل
    شكرا للمشاركة

    ردحذف
  19. ربما ليس هو فقط الذي لم يعد يحبها
    أو لم يعد يراها جميلة
    هي أيضًا تعاني من شيء تجاهه
    شيء ما كُسر داخلها إثر هذه السنين المغمورة بالتجاهل،
    فكيف له أن يعيدها إليه في ظرف ساعة؟
    أن يصلح ما أفسدته يداه يحتاج لوقت طويل،
    مثل الوقت الذي استهلكه في كسر كل جزء من قلبها

    شكرا ابن السور
    لتعاملك الرفيع مع المشاعر

    ردحذف
  20. BookMark

    نعم هذا صحيح
    هو .. احس بهذا .. فهي لم تعد تجلس معه كالسابق .. وكان اكثر وضوحا عندما قال هي لا تحبني .. هي تحبه ..
    لكن .. شيئا ما كسر بداخلها كما اشرتِ بردكِ .. ونحن في الطب لا نرى في الكسر نهاية .. حيث يمكن تجبيره واعادته لمكانه .. وقد يعمل بشكل صحيح بعد الكسر .. لكن هناك كسور لا يمكن اصلاحها .. هي .. كسر الخواطر .. كسر النفس وذلها وتعمد نسيانها .. هذه الكسور غير ظاهرة ومن الصعب تجبيرها كما نفعل مع الكسور الظاهرة .. لكن .. يمكن التعامل معها بشكل اخر .. عندما .. نمسح مشاعر الكسور ونحل مكانها مشاعر جياشة مفعمة بالحب .. المرأة تقبل العذر .. والمرأة تقبل العفو .. بشرط واحد .. ان يكون طلب العفو متوافق مع العذر .. فهي صحيح عاطفية لكنها تفكر .. فلو انه احسن الكلام معها .. واحسن صياغة حروفه .. وقدم لها عذره التي هي غير غائبة عنه .. فربما .. تقبله ..

    شكرا على المشاركة

    على فكرة اخر بوست لج شيء رائع احببت ان انقله هنا لكنه مكتوب بطريقه من الصعب نقله .. قصدي انه مكتوب بشكل عامودي .. لان لو نقلته على شكل سطور متقاربه لن يكون له ذاك الوقع الجميل الذي ابدعتي فيه

    ردحذف
  21. يا ريت المشكله تكمن في صورتها القديمة في عقله الباطن وبس.

    الناس تنسى وسط هموها تعيش حياتها.. يلقون ألف سبب عشان يزعلون و يتنكدون .. و مايلتفتون لسبب واحد وجيه يصبّرهم عالحال وأولهم :وجود زوجه صابره وراضيه فيه و بظروفه.
    ظروفه كانت صعبه لاشك في ذلك ..و الظرف لو استمر لسنوات مصيره يتسرب في لحظات الضعف الانساني ..و تفقد الامل بإعتدال الحال و البال .
    بس عتبي على تغيّر علاقه هالزوجين .. بدال ما يقوون بعض ضد هالظروف ..كل منهم شاف نفسه الضحيه و تهرّب من أبسط الحلول اللي قدامهم ..
    ضاع من الوقت كفايه ..وأتوقع لو بعده يحبها بإذن الله بتهون عليه .. ترميم مشاعر حب لها تاريخ كـ تاريخهم أسهل من الحصول على آخر جديد =)

    يلزمه بعض الصبر لأن إحياء هكذا مشاعر لا يخلو من الألم ..وكل اللي مروا فيه أشوفه دافع .
    الله يعينهم يارب


    على فكره مدونتك جميله جداًَ .. قرأت منها و شاركت بعض مقالاتك مع من أعرف .. و أشكرك عالفائده اللي أخذتها..في أشياء حتى لو حسيناها نتمنى نفهمها ..و مدونتك فتحت عيوني على أشياء غفلت عنها =)
    فالشكر الجزيل لك .


    بس بصراحه يخرعني صوت الموسيقى المرافقه للصفحه:$

    ردحذف
  22. bealei


    بالتأكيد لو فتحنا كل الابواب على مشكلة هذه الاسرة فاننا نجد اسباب متشابكة ببعضها ..كلا منها كان جزءا من المشكلة .. لكن يهمنا بالدرجة الاولى هو البحث عن مركزها الاساسي .. وماذكرتيه في الرد يدخل ضمن الاسباب القوية في تقاقمها .. فوجود زوجة صابرة وزوج نسى نفسه وأهمل التفاته نحو تبادل الاحاسيس الرقيقة مع زوجته لتوفير لقمة العيش لها .. كان لابد وان يحفر هذا الصبر صخرة قوية ستتفتت يوما .. وعشرين سنه كافيه بان تتصدع .. وعندما تحسنت احوالهما المادية .. لم يعودا قادرين على تبادل المشاعر الجميلة التي عادة تكون بين المحبين لانتفائهما كل تلك الفترة .. الاهم من كل ذلك هي المشاعر الحساسة مثل رائحة المحب التي اختفت لعدم لقائهما .. اللقاءات الحميمة التي اصبحت غريبة وتحتاج لرجل يحرك تلك المشاعر دون خدشها او المساس بحذرها والخوف منها ..

    اما بالنسبة لصوت الموسيقى فانااخترتها متعمدا فهي من المؤثرات .. وتعني انك دخلت موقعا يحتاج لانتباه وتركيز .. مع هذا سأعيد النظر بها

    شكرا على الكلام الجميل بحق المدونة
    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  23. مؤلمَ وللبيئهَ والمجتمعَ دورَ
    فهوَ ظنَ بأن سعادتهَ تكمنْ علىَ المالَ فقط !!
    فطيلة تلكَ السنينَ كانَ تفكيرهَ كيفَ سيجلبُ المالَ ومنْ أَينَ !؟
    فنسيَ زوجتهَ وأظنْ أنهاّ كانتَ صابره طيلهَ تلكَ السنينَ حتى نفذَ الصبرُ الأنْ !!
    وكماَ يقولونْ أنَ منْ يمرَ بضائقهَ ماليهَ تؤثر علىَ نفسيتهَ فاللّه أعلمَ كيفَ كانتَ معاملتهَ ؟!

    اخيِ آبنَ السور وكماَ هيَ عادتكَ
    قلمَ نعجزُ عن وصفه , جذلا لموضوعكَ
    اسئلُ اللّه أنَ يمتعكَ بالصحهَ والعافيهَ

    ردحذف
  24. زحمة حكي

    نعم نسي زوجته في خضم همه في البحث عما يسعدها ...
    فكانت النتيجة سلبية .. وهذا ماحرص عليه الاسلام
    بان لا تكون اعمالنا مبالغ بها وانما تكون وسطا
    فالارزاق تكفل بها الله سبحانه واوجد في ارضه مايكفل الغذاء والايواء والعلاج

    شكرا على المشاركة

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظه © أجنحة وقلوب

تصميم الورشه