مهارات بشكل مختلف

26
لا احد منا يعلم كل شيء ... او ... يعرف بكل شيء .... فالعلوم جميعها مجزأة ومفرقة وتجمع كلا حسب اهتمامه ... وتتكون فيما بعد كموسوعة .. لكنها كلا منها تبحث على طرف .. ومن قال علمت فقد جهل .. ومن ادعى العلم كله كذب .. فقد نتعلم من طفلا ... مالم نتعلمه في الجامعة .. وقد نتعلم من رجل أمي لا يقرأ ولا يكتب .. مالم نتعلمه في ارقى المعاهد العلمية .. واقصد بها المعلومة .. فقد يأتي بعلومة او بجملة تدلك على بحث كان غائبا عنك ويفتح الله سبحانه عليك بابا من علمه بسبب هذه الجملة او بسبب هذه المعلومة ... وقد نتعلم من طير او حشرة او حيوان او نبات .. ما يجعلنا نتفكر في علومنا الناقصة .. ومعارفنا التي تحتاج لمتابعة ودقة في البحث والتنقيب .. اليوم .. ستكون استراحة بيني وبينكم .. نتحدث فيها عن فتح الواضيع .. 

سنتعلم مامعنى فتح موضوع .. وسنضرب مثلا لفهمه .. فلو انك سألت شخصا كم ساعتك فأجاب الساعة 2 ظهرا فهذا لا يريد ان يفتح معك موضوعا انما هو سؤال وجواب .. ولو انك سألت اخر كم ساعتك وقال لك .. لحظه شوي خل اشوف .. ثم نظر فيها وقال ماشاء الله صج الوقت يركض الساعة الحين 2 ظهرا .. فهذا يريد فتح موضوع

طيب هل هذا يكفي لنعرف انه فتح موضوع الجواب لا .. فالاول .. اجاب .. والثاني أعطاك فرصه لفتح موضوع .. لكنها فرصه تكون دائما بيده وليست بيدك .. فقد ترد عليه وتقول له اي والله الوقت قام يركض بسرعه ثم سكتت .. فأنت هنا لم تنجح بالاختبار .. فقد يتركك ويستمر في مشيه بعد ان يسلم عليك .. ليه .. لان ردك كان جوابا وليس فتح لموضوع ...


ولكن لو قلت له اي والله تصدق توني من دقيقه قبل لاسئلك عن الساعة شفت صديق معاه ولده ماشاء الله عمره يمكن فوق العشر سنين .. تصدق جنه امس متزوج وجن امس كنت مسلم عليه بعرسه ... هنا .. فتح الموضوع ..فأنت هنا اجتزت الاختبار وربما يصبح صديقك ...

ولنضرب مثلا حتى تفهمون هذا الموضع بشكل جيد .. لو انك دخلت مكانا وكانت فيه امرأة وسلمت .. لن تسمع صوتها .. لكنها ردت عليك .. طيب ليه مارفعت صوتها .. لانها بغريزتها وبفطرتها تدري ان لو رفعت صوتها وقالت لك وعليكم السلام .. على طول حضرتك بتقول لها جنه مافيه زحمه وتفتح معاها موضوع .. لذلك النساء غالبا يردون السلام بصوت خافت جدا ..

طيب .. لنفرض ان بوك مارك وهي كاتبة رائعة لن لم تتعرف عليها بعد  .. يمكنك الان الضغط على اسمها لدخول مدونتها والتعرف على حرفها .. ... وهي زميلة واخت غالية معنا في التدوين .. طيب .. لنفرض ان بوك مارك كتبت موضوعا عن السفر .. فكيف يمكنك ان تجتاز هذا الاختبار بحيث تلفت نظرها وتخليها ترد عليك مطولا وليس ردا قصيرا .. هنا التناول يختلف .. ليه .. لان هذه الكاتبه لا تراك ولا تسمعك وانما تقرأ حروفك .. اذن لابد من طرق وليس طريقة واحدة .. وهي مدارس في تعلم مهارات محبة الناس .. الطريقة الاولى .. ان يكون الرد هكذا : ( قريت موضوعج بس بصراحه ماعرفت شتقولين .. موضوعج مدري شلون صاير .. ) هذه الطريقة فظة وتلفت الانتباه .. لكنه انتباه غير محبب للنفس .. وقد تدفع الكاتب ان كان بنتا ان تشك بطريقة ردك .. بانك تريد اثارتها عشان تتعرف عليها .. وقد لا تنشر ردك او تنشره ولا ترد عليك او ترد باقتضاب جدا .. وهذه الطريقة فاشلة .. لكن للاسف الكثير من الناس يلجأ اليها

الطريقة الثانية .. ان يكون الرد هكذا ( موضوع حلو بصراحه استفدت منه شكرا على الجهد ) هذا الرد تقليدي لن يلفت النظر على الاطلاق .. بل ربما ترد عليه الكاتبه دون ان تهتم بالاسم .. لكنه بالطبع رد يجب احترامه وتقديره .. لانه رد مهذب لطيف مشجع حلو ... ام الرد العلمي الذي سوف يثير انتباه الكاتبه على الفور هو ان يكون الرد هكذا ( موضوع رائع وربما يفيد هذا الرابط لاثراء موضوع الكاتبه ) ثم تحط رابط لموضوع مشابه لموضوعها ..

ليه .. انتم ترون انه رد عادي جدا .. شخص حط رابط وشكر الكاتبه .. ليه يكون رد علمي وراح يلفت نظر الكاتبه .. لان المسألة تتعلق بالذات .. الانا .. فهذه الكاتبة ابدعت وكتبت وتعبت في جعل موضوعها بهذه الصورة .. وانت عندما تضع رابط قريب لموضوعها .. فكأنك تقول .. ان هذا الرابط احسن من موضوعج .. او كا،ك تقول .. يبه مواضيع السفر ملينا منها واذا تبين الف رابط عن نفس الموضوع اجيبه لج .. او كأنك تقول .. خلي موضوعج مرتب مثل هذا الموضوع اللي في الرابط

طيب حتى الان لم نجب على السؤال .. عادي يعني البنت راح تدش على الرابط وتقراه وخلاص .. اين الاهمية في ذلك .. هنا لزوم تفهمون بشكل جيد .. وانتبهوا لما اكتبه لكم .. انت عندما تضع الرابط وتدش البنت على الرابط وتقرا الموضوع .. فأنت وضعت في عقلها الباطن انك رجل او كاتب مطلع .. بالطبع هي لا تدرك هذا الشيء وسوف تحس بانه شيء عادي .. لكنه ليس عاديا على الاطلاق ..

ليه .. لانها سوف تتابع ردوده دائما وتقرأ له .. وتحاول بان تضع مواضيع لن يكون لها روابط مستقبلا .. وتدخل معه في صراع خفي لا احد منهما يعلنه صراحة .. هذا علم

طيب .. لنفرض انك دخلت مطعم تريد ان تتناول عشائك .. وجاء اليك الرسون ووقف امامك وسلمك قائمة باصناف الطعام وانتظر طلبك .. هنا الجرسون لا يرد فتح موضوع معك .. لكن .. لو جاء الجرسون .. ثم مسح الطاولة امامك بالفوطة ورتب الاغراض فوق الطاولة .. وابتسم في وجهك وقال لك .. شرفتنا اهلا وسهلا امرنا شنو تبي تاكل .. هذا الجرسون يريد ان يفتح موضوعا

شلون .. انت راح ترد على طول وتقول له .. ماشاء المكان نظيف .. ليه .. لانه تصرف لا ارادي تم من خلال العقل الباطن الذي حفظ حركة هذا الجرسون في تنظيف طاولتك .. ثانيا .. ابتسامته  وطريقة وقوفه .. تدفعك بان تكمل وتقول له .. شنو عندكمك .. فيرد عليك عندنا كذا وكذا .. فترد عليه وتقول له .. ترى هاذي اول مره ادش مطعمكم ابي اكل نظيف وجيد .. وهنا يبدا الموضوع .. وانتهائه .. اما بمعرفة واخذ رقم الجرسون والتعرف عليه فيما بعد او تكون معرفة تتم دائما من خلال زيارات هذا الشخص للمطعم ..

ماتذكرون الافلام المصرية القديمة الرائعة جدا .. هناك دائما بنت في هذه الافلام اذا اعجبت بشاب رمت منديلها امامه فيركض ويأخذ منتديلها ويسلمها لها .. طيب .. هنا ماذا فهمنا .. نفهم ان فتح الموضوع ليس دائما يكون بالكلام .. فقد تفتح موضوعا من خلال النظر او من خلال خدمة مفاجئة لشخص ما .. وماتذكرون ايضا ان هناك مثل اذا حضر شخص عند ناس وجلس قالوا له عيونك فيها حجي .. يعني انت جاي وعندك شي تبي تقوله ..  اذن العيون تفتح موضوع ..

نكتفي بهذا القدر وربما نعيد بحثه لاحقا ... شكرا للقراءة والمتابعة

بسم الله الرحمن الرحيم

بناء على طلب الاخت الكاتبة ميّ والاخت الكاتبة سلة ميّوه برغبتهما بتكملة الموضوع فاني سوف اضيف اليه بعضا من المعلومات ليتكمل صورته .. مع الاعتذار اني وعدت بان تكون هذه الاضافة الساعة 11 من مساء اليوم الاحد 22/10/2010 لكن بسبب زيارة بعض الضيوف لي لم استطع كتابته في حينه ... نبدأ  بسم الله سبحانه ....

قلنا .. ان فتح الموضوع ليس شرطا بان يكون اشارة بصوت .. كما ذكرنا اعلاه .. فناك اشارة بحرف كما ضربنا المثل في الكاتبة بوك مارك .. وهناك اشارات وهي لغات تتكلم لكن بدون صوت .. مثل لغة العيون .. حيث يمكن لشخص ما ان يجلس في مكان ويتبادل مع فتاة نظرات في كل نظرة جملة .. الا تذكرون هذه الفقرة التي تقول .. نظرة فسلام فكلام فوعد فلقاء ... اذن النظرة هي البداية وهي لغة العين ... والمسألة هنا .. ليست في قفل وفتح الموضوع ..انما الاصل في الفتح وليس في القفل .. فعندما تفتح موضوعا .. عليك ان تفهم ان قفل هذا الموضوع ليس دائما بيدك .. الا ان كنت تملك الادوات التي تمكنك من ذكلك .. مثل حوار في مدونة .. يمكن لصاحب الحوار ان يقفل الحوار بعدم نشر الرد .. لكن هناك مواضيع لا يمكن قفلها .. كان يفتح موضوع في دوانية حيث تكون الحوارات مباشرة .. او تكون مع شخص وجها لوجه .. فانت في هذه الحالة لايمكنك من قفل الموضوع .. وان حصل فانه قد يترتب على ذلك امور قد لا تكون في صالحك ..

تقول الجوي في ردها على هذا الموضوع :

الحمد لله أملك ملكة فتح حوار و إغلاقه بس بأي نسبة و هل أقوم بذلك بادراك كامل مني أو لآ انصب تفكيري في هذه الجزئية .. احيانا ارتاح لناس افتح معاهم حوارات أملكم جزء من نفسي بإرادتي و إن كان جزء بسيط و أحيانا لا شعورية اغلق حوار مع ناس بصورة ليست فضة ولكن واضحه و السبب مجهول احتمال يكون تأثير الأشخاص نفسهم بمعنى لما اشعر إن إلي جدامي سلبي يتحلطم أو فض في حوارة ممكن يتجاوز حدوده سواء أفضل اختتام الحوار بأنني لا أحمل ساعه


هي هنا تؤكد ان باستطاعتها قفل الموضوع وهذا صحيح لانها تتكلم عن مدونة تملك ادواتها وهي صاحبتها .. لكنها في نفس الوقت تتسائل عن سبب هذا التصرف ثم تذكر بعذا مما تعتقده بانه صح .. انه قد يكون سبب ذلك  يكون المحاور فضا في حواره .. وهو سبب ذكرناه اعلاه .. حيث ان معظم النساء لا يملن للحوارات التي بها فضاضة وغلظة حيث انها ضد عواطفها ومشاعرها التي يجب ان تلمس بعناية وبرفق ..


هي قادرة ان تفتح موضوع وهذا قلناه .. لكنها تجد تشتتا في مسالة اغلاقه .. واقصد عندما يكون هذا الموضوع مسببا لها صداعا .. هذا الكلام الى ماذا يقودنا .. يقودنا لموضوع اخر بعيد عن موضوع الفتح والاغلاق .. ويذهب بها الى منحى اخر وهو كيفية اختيار الموضوع الذي نريد فتحه ...


واذا كانت الجودي ترى ان سببا مجهولا قد يدفعها لاغلاق الموضوع .. فغالبا يكون هذا السبب ضد فطرتها .. فمثلا هي لا يمكنها ان تحتمل ان تخاطبها كرجل .. اي تناقشها بطريقة الرجال .. ولكن يجب وانت تناقش موضوعها ان تضع في حسبانك انها امرأة .. وان الخطاب معها يجب ان يكون حذرا .. يعني بالتلميح وليس بالتصريح .. 


فالمرأة تنفر من الكلام المباشر الذي لا يحترم انوثتها او لا يحترم حرمتها ويتجاوز الخطوط الحمراء التي لا يجب الوصول لها .. احتراما وتقديرا للقلم  .. فيتكلم معها وكأنها صديق يعرفه في الدوانية يعني بلهجتنا الكويتية ( يطيح الميانة ) وهذا غير ممكن على الاطلاق .. انما يجب ان يكون الحوار معها دائما .... انتبهوا ... دائما يغلفه حاجز ... وذلك من صالح الذي يحاورها .. لانه سوف يكسبها كاتبه واخت ومرافقه لحرفه ...




الان ... انت في صالة .. امامك تليفزيون .. انت الان حر طليق .. تفتح التليفزيون .. واذا به لقاء او حوار او فيلم .. فيشدك هذا العمل .. فماذا يحصل .. الذي يحصل انك تنتظر حتى نهايته .. ليه ..  قلنا انت قبل ان تفتح التليفزيون حر .. لكن بعد فتحه .. انت لست حرا .. فقد قيدك هذا العمل التلفزيوني فأجبرك على انتظار نهايته .. 


طيب اذا هذا تليفزيون وحوار انت لست مشتركا فيه وقيدتك برامجه .. فماذا عن حوار تفتحه انت .. ويتناقش فيه معك اخرين .. فماذا عن حريتك .. هناك امرين .. اما ان تنهض وتعلن انسحابك .. او تنتظر النتيجة التي قد تكون لصالحك ان كنت تملك ادوات الاقناع .. او تخسر الموضوع .. طيب مالذي يحصل من تفاعلات اثناء هذا النقاش ...


الذي يحصل ان هناك فكرة .. تم البناء عليها .. فتحولت لقضية .. انت عرضها .. لكن عندما عرضتها وهي فكرة فانت أصبغت عليها عقلك الباطن بما يحمله من ادوات .. لكن .. هل الاخرين الذين معك يحملون نفس الملفات .. اليس من الممكن ان يكون واحد منهم يحمل ملايين الملفات .. فيكسب الحوار لصالحه ..


طيب .. انت تشعر في هذه اللحظة بالحرج .. ليه .. لان الفكرة التي طرحتها لم تكن كاملة .. انما هي من ماحفظته من معلومات .. وقدمت الموضوع على هذه الصيغة .. فماذا لو انك انتظرت وبحثت فقد تجد اضافة تسند موضوعك .. طيب مالذي دفعك للانسحاب ...


الذي دفعك للانسحاب ليس هزيمة .. فأنت من يملك الموضوع .. لكن انسحابك كان سببه المفاجأة .. وسببه ارتباكك في الكم الذي يحمله الطرف الاخر من معلومات .. بما لا يمكنك مجاراته .. ولان عقلك الواعي هو الذي يناقش ويطلب الامدادات .. فلا يجد مايسنده .. فماذا يفعل ..


يأمر بالانسحاب .. فينسحب الشخص من الحوار .. وهو انسحاب لا يكون من صالحه .. لان الناس تحكم على الظاهر وليس على باطن العلم ..... طيب لنفرض ان الشخص الذي فتح الموضوع لديه كامل المعلومات ومع ذلك انسحب .. ليه


الجواب .. لان ادوات الاقناع غير متوفرة لديه .. فليس شرطا ان تفتح موضوعا ناحجا تكمل مفاتيحه وعلمه انما الشرط المرافق له ان تكون لديك ادوات الاقناع وادوات الرد وادوات التفاعل .. فقد يحرجك شخص بسؤال يدور حول نفس موضوعك ويحتاج لذكاء وفن للرد عليه .. لكن البعض مما لا يملكون مثل هذه القدرات نراهم يقفلون الحوار مع انه حوار ناجح ورائع .. ولكن بسبب عدم قدرة صاحب الموضوع عن الحوار مع قرائه او مع الناس الذين يتحاورون معه مباشرة فانه اما ينسحب او يقفل الموضوع 


وحتى نبين لكم مثل هذه القدرات .. انه قد تكتب موضوعا فيرد عليك شخصا متمكنا اعجب بموضوعك فرد عليك ردا عقلانيا مبني على معلومات وعلوم .. فيكون رد صاحب الموضوع اما بدعابة وضحك وعدم التفاعل مع المشارك او تطنيشه .. وكلا الامين راح يصدم المشارك .. 


ان عدم الاحترام لردود القراء او اراء ممن تفتح امامهم موضوعك يدل على امور كثيرة ليست من صالحك ابدا .. فاما ان تكون قادرا على التجاوب مع الردود والنقاش .. او..  ان تكون مناقشا ولست صاحب حوارا .. فليس من المعقول ان تكتب موضوعا وتترك الردود دون الاخذ بها والرد عليها .. او الرد عليها بعد ايام او احيانا اسابيع فهذا تصرف يدل على عدم دراية في اصول فتح المواضيع .... ومهما غضوا الطرف عنك تصرفك واهمالك في عدم الرد فانه سيأتي يوما لن تجد واحد منهم يهتم بأي شيء تطرحه او تفتحه من مواضيع .. العبرة هنا ليس في فتح موضوع .. العبرة كيف تفتح موضوع وتتعامل معه بكل ادواته ...

التعليقات

  1. موضوع جداً مهمَ ونظريات رائعه ومهارات افتتاح الموضوع اظن انها تختلف من شخصَ لاخرَ ؟!

    لاكنْ وإن تغيرتَ الأساليبَ راح يكونْ ادراكهاَ وتفهمهاَ لدى الجميعَ بالشكل المطلوب والأسلوبَ ذاتهَ ؟!

    استفدت من الموضوع الشيء الكثير ^^

    جزيتَ خيراً استاذيٍ

    ردحذف
  2. زٍحَ’ـمةَ حَ’ـڪيّ..||≈

    تقول

    لكن وإن تغيرتَ الأساليبَ راح يكونْ ادراكهاَ وتفهمهاَ لدى الجميعَ بالشكل المطلوب والأسلوبَ ذاتهَ ؟

    الرد

    لا لن تكون ذاته .. نعم هذا صحيح لكل شخص طريقته في الكتابة وتناولها وسردها وعرضها لكن يختلف العالم بالشيء عن غيره .. فالذي يفهم مفاتيح الحرف ودخوله وخروجه لا يمكن ان يكون كالشخص العادي .. ولنأخذ مثلا بالصحافة .,. فالصحافة مثلا .. لها مفاتيح دخول منها على سبيل المثل
    افتتح
    قال
    صرح
    ذكر
    بيّن
    كشف
    وكلها افتتاحية الموضوع .. لان الصحافة هي سرد وعرض ولا يمكن لشخص اخر غير عالم بهذه الفنون ان يكتب كما يكتب الصحافي .. ولنضرب مثلا

    وزيرا صرح تصريحا لصحفي عن افتتاح مركزا بريديا
    فالذي ليس لديه خلفية في مهنة الصحافة سيكتب هكذا

    الناس تشتكي من قلة المراكز البريدية الا انه الان يمكن القول بان بعضا من مراكز جديدة قد تفتح قريبا حيث يقول وزير المواضلات كذا وكذا

    لكن الصحفي يبدأ هكذا

    صرح وزير المواصلات لجريدة كذا .. انه .. الخ

    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  3. كلامك صائب وماكنت اتوقع انه اكو اختلاف

    وشاكره لك عالتوضيح وعالمعلومه ماقصرت ^^

    ردحذف
  4. أعجبني جداً

    طبعاً كل عام و انت بألف خير ...

    و اتعلمت كم مهارة يا رب تبقى بعقلي :)

    رد تقليدي يعتبر ردي ... صح ؟ :)

    ردحذف
  5. موضوع جميل جدا ..
    وصح احنا نقدر نصك الباب بويه الي يكلمنا
    او نقدر انحول السؤال العادي الي حوار يمتد ساعات و ساعات ..

    سواء كان افتتاح الموضوع وجها لوجه او من وراء شاشه الا انه بضل فن وامر يدل على شخصيه الانسان

    شكرا لك اخي =)
    افتقدت زياره المدونه وقراءه هذه المواضيع الثريه و الغنيه بالمعلومات ..

    ردحذف
  6. من أروع ما قرأت ..

    أتمنى تفصل أكثر ، لأني محتاجة أقرا بمثل هذي المواضيع..

    ردحذف
  7. رحمة حكي

    ومن منا يعرف كل شيء
    شكرا على تقديرج للعلم وعلى الرد الطيب الكريم

    ردحذف
  8. قطرة وفا

    ان شاء الله تبقى وتظل عندما تحفظينها بشكل جيد
    الحفظ السريع لا يأتي بنتيجة انما تكراره هو الانفع
    ولنا في المذاكرة اسوة حسنة
    فنحن عندما نذاكر نعيد مانقرأه عدة مرات حتى نحفظه وندركه ونعلمه ...
    شكرا على المشاركة

    ردحذف
  9. حديث الفجر

    شكرا على الاطراء وشكرا على المشاركة
    وان شاء الله لن نفتقد زياراتك ابدا
    فهي مهمة بالنسبة لنا
    حيث نقرا فيها الرأي الطيب
    والمشاركة المفيدة
    والاطراء ... الذي لن انكر انه يفرحني

    ردحذف
  10. ميّ

    وردج من اجمل الاطراءات التي قرأتها
    وحاضر .. راح اخصص سهرة كاملة لهذا الموضوع ان شاء الله
    وشكرا على المشاركة

    ردحذف
  11. قرأة الموضوع أمس و رجعت عليه اليوم ومن أمس لي اليوم وهو في بالي الحمد لله أملك ملكة فتح حوار و إغلاقه بس بأي نسبة و هل أقوم بذلك بادراك كامل مني أو لآ انصب تفكيري في هذه الجزئية .. احيانا ارتاح لناس افتح معاهم حوارات أملكم جزء من نفسي بإرادتي و إن كان جزء بسيط و أحيانا لا شعورية اغلق حوار مع ناس بصورة ليست فضة ولكن واضحه و السبب مجهول احتمال يكون تأثير الأشخاص نفسهم بمعنى لما اشعر إن إلي جدامي سلبي يتحلطم أو فض في حوارة ممكن يتجاوز حدوده سواء أفضل اختتام الحوار بأنني لا أحمل ساعه ..

    أظم صوتي لمي بليز كمل ...

    شــكرا لك

    ردحذف
  12. عفوا

    ردج هذا هو اللي راح يخليني اكمل الموضوع بعد ان أجلّت كتابته للاسبوع المقبل ... لكن .. الاسئلة اللي طرحتيها والفقرات اللي كتبتيها في ردج ... بالفعل تحتاج لتوضيح ... حيث بها اندفاعات وخلجات يجب تبيانها .. حاضر يالجودي اللية السبت الساعة 11 بالليل راح اكمل الموضوع ان شاء الله .. وطبعا ... هذا استجابة ايضا لطلب الكاتبة العزيزة ميّ ... اللي من المستحيل نرد طلبها ..
    شكرا لكما ....

    ردحذف
  13. احرجتنا بكرمك اخوي ابن السور..
    في بالي استفسارات وايده بس ما ودي استعجل قبل ما اشوف تكملة الموضوع..
    الله يلبسك الصحة والعافية ..

    ردحذف
  14. مشكور أخوي جزاك الله خير و إن شاء الله بكون متابعه

    أنا كتبت في تعليقي سواء وماكملت أقصد سواء امرأة أو رجل سيان الوضع ... يعني تجاوز الحدود أحيانا يكون من قبل امرأة أيضا ..

    ردحذف
  15. شكرا ياميّ على الدعاء
    وان شاء الله بعد الموضوع يمكنك التعليق
    وسأكون معكِ في جميع الاجابات باذن الله سبحانه

    ردحذف
  16. الجودي

    العفو .. حتى لو ماكملتي الفقرات واضحة
    ويمكن للجميع فهمها .. لا تقلقين

    شكرا لكِ

    ردحذف
  17. مساء الخير

    الله يبارك لك ياأخوي في علمك حبيت أبدي كلامي في هذه الجملةلأنك تكلمت عني و كأنك تعرفني بس أنا ما قصدت المدونة لما تكلمة لأن في المدونة عندي من النادر لما يكون في حوارات هي نصوص أنزلها يا تعجبهم يا ينتقدونها يا يعجبهم النص و ينتقدون الفكره و الرأي مفتوح ولله الحمد ما واجهة ردود فضة إلا معدودة بعضها تعاملة معاه بحزم و بعضها حاولت أتلطف في الرد على قدر استطاعتي لكن كنت أوصف وضعي في الحياة العامة ...

    برد للموضوعك تسمح لي أطلع من إطار المدوناة للحياة العامه خارج حدود المدونة في نوعية من الناس لما يتكلمون و اتفاجئهم بمعلومه ما يعرفونها و اتناقض المعلومه إلي عندهم يكون ردهم جايز يمكن مو أكيد يعني ما يأكد معلومه يستقبلها من غيره أو من غير مجموعه معينه من الناس و في أفضل الحالات يقولك أنا ما مرة عليه مع رفع الأكتاف و زم الشفايف هالصورة وايد ألاحظها في بعض الأشخاص سواء كنت طرف في الحوار أو مستمعه بس اسلوب ما احبه .. على الرغم إن في حالات قائل المعلومه يكون على المام تام فيها و من الممكن إنهم يلجئون له في مواضيع مختلفه فعلا محتاره في أمرهم ...

    بالنسبة لناس إلي ما تستقبل الرأي الآخر مممم اتوقع محتاجين نوع من التدريب و المرونة حتى في تقبلهم للمتغيرات من حولهم مو بس لرأي الآخر في أي قضيه على حسب ملاحظتي و اهني انا بانتقل لبيئة عملي في ناس دايما الاحظهم رأيهم يكون عكس الجماعه خالف تعرف ما ادري و بنفس الوقت تقبلهم لأي أمر من مسؤول أو تغيير في خطة العمل يكون جدا محدود إذا ما لم يتم رفضة بشكل صريح أو مبطن كالاهمال أو عدم مجارات المتغيرات ..

    سوري على الإطالة و التشعب لك حرية القرار في الرد أقدر لو حبيت تكتفي بجزء ...

    شكرا لك أخوي الموضوع وايد شيق و شادني ...

    ردحذف
  18. الجودي

    انا اعلم بان كلامج لم يكن عن المدونة
    وانا تكلمت عن بوك مارك وهي لم تشارك معنا
    انما القصد هو المثل .. اي التجربة العامة
    فعندما تكلمت بان يمكنك قفل الموضوع .. ضربت المثل في المدونة .. لانها الاقرب .. اما .. في الساحة العامة .. فانا قلت .. انه يمكن لاي شخص ان يقفل الموضوع بانسحابه .. وهذا شيء غير مستحب .. حيث علينا ان نقفل الموضوع بشكل يرضي الطرفين اما بنتيجة متوافقة او بنتيجة يكون بها الطرفان مقتنعان ان شيئا ما وصل للطرف الاخر .. يعني معاي حق ومعاك حق ..

    اما عن البعض مما يملكون المعلومة ولكنهم يردون بكلمة جايز وممكن دون الدخول في التفاصيل التي يمتلكون ادواتها فهذا يرجع لامور كثيرة .. اما لان الحوار ذاته ممل ومتكرر .. وما ان يكون صاحب المعلومة يرى بان صاحب الحوار لا يريد الاستماع الا لرايه فهو يجامله بجايز وممكن حتى لا يخسره لو انه خالفه في الرأي .. وبالطبع هناك اسباب اخرى كثيرة ..
    اما عن زم الشفتين وحركة الاكتاف فهذه لزمة او حركة لا ارادية اما تكون عن طريق اكتساب .. او تكون لغة جسد .. فهناك بعضا من الناس يتكلمون عن طريق حركة الجسد .. فتجده يشير بيده ويحرك قدمه ويدير عينيه .. يعني كل شيء فيه يتحرك .. لا يجب ان ننفر من هذه النماذج من الناس .. فكلا له طريقته في التعبير والكلام والاستماع .. حتى الاستماع هناك من يحك شعر راسه وهو يستمع اليك .. وغيرها من الحركات ...

    ردحذف
  19. ((اما عن البعض مما يملكون المعلومة ولكنهم يردون بكلمة جايز وممكن دون الدخول في التفاصيل التي يمتلكون ادواتها فهذا يرجع لامور كثيرة .. اما لان الحوار ذاته ممل ومتكرر .. وما ان يكون صاحب المعلومة يرى بان صاحب الحوار لا يريد الاستماع الا لرايه فهو يجامله بجايز وممكن حتى لا يخسره لو انه خالفه في الرأي .. وبالطبع هناك اسباب اخرى كثيرة ))

    هذا كلامك إلي فوق أنا قصدت لما تكون سالفه و في معلومه الشخص ما يملكها مو يملكها وما يحب يعطيها الغير لآ لما مثلا تكون المعلومه ناقصه و إنت تقولها له يقولك جايز. يعني ما يثق في معلومتك الاحساس إلي يوصل لك جذي و حتى لو كنت صديق مقرب له . ما اعرف أوصفهم بس يكون له ناس يثق في معلوماتهم اتمنى الصورة تكون واضحه ...و في نفس الوقت يكون عارف إن معلومتك أكيده فاهم التناقض إلي اقصده يعني يكون عارف إنك أكثر منه معلومه .. ومع ذلك ما ياخذ بكلامك !!

    مساء الخير أخوي

    سوري دخلت على الموضوع على طول وشكرا لتجاوبك :)

    و يعطيك ألف عافية و شكرا لك للوقت إلي اتخصصه لتجواب مع أسئلتنا و تحليلها

    تحياتي

    ردحذف
  20. جودي

    نعم الان فهمت .. اسف على عدم انتباهي لهذه الفقره ..
    شوفي الجودي بقول لج شغله ..
    هذا الشيء عانيت منه كثيرا في حياتي العملية .. حيث تصادفني مثل هذه المواقف .. عندما اقوم بتشخيص حالة هي من تخصصي فيأتي اخر ليس له اي علم بهذا التشخيص .. ويرد في حال النقاش انه يمكن .. وجايز .. وليش لا .. بس انا شايف ان المسألةمثل ماقلت لكم هي عبارة عن كذا وكذا .. ونلاحظ من كلامه انه لم يعترف بالمعلومة والتشخيص اللي قلته وخلاه عايم بين الجايز وبين الممكن .. ولا اعطانا رأي نستفيد منه وبنفس الوقت يخالف رأيي
    .. هذه المواقف تنسحب على الحياة العامة من خلال مايصادفنا من حوارات او نقاشات ... فنجد مثل هذه الشخوص تقابلنا باستمرار ..
    والتفسير العلمي لمثل هذه التصرفات

    اثنان

    الاول . لا يملك اي معلومه لكنه يعيش وهم المعلومة فيستقبل اي معلومة وكأنه يعرفها من قبل .. اي لا يتفاعل معها على انها معلومه اول مره يسمعها ..

    الثانية : لديه معلومات .. لكن مسألة الانا هي الغالبة على استقباله للعلوم الجديدة .. فيتعامل معها وكأنها علوم درسها ومرت عليه .. وان المسألة كلها انه لم يذكرها او يهتم بها ...

    ردحذف
  21. ممممممممم طيب

    و إذا كان ياخذ بالكلام من غيرك يعني ممكن لما يسولف يقولك معلومه من أحد ؟؟؟ بس أنت يكون الرد جايز أو مثل ما قلت عايم

    مشكور وايد أخوي

    ربي يعافيك و يزيدك من علمه :)

    ردحذف
  22. الجودي

    على حد فهمي لردج
    ان يكون الشخص لديه معلومه من غيره ولما يكلمني فيها يكون ردي عليه جايز وممكن ...

    ان كنت اعلم بان هذه المعلومة اخذها من غيرها فان ردي بجايز وممكن هو اني اعلم انه لن يمكنه النقاش معي .. فكيف يناقشني في معلومه لا يعرف تفاصيلها سوى انه نقلها وتكلم بها .. فشيء طبيعي ان يكون ردي جايز وممكن .. عطفا واحتراما له ..

    لكن ان كنت اريد احراجه .. فان ذلك ممكن .. لكني لا افضل مثل هذا الاسلوب .. فهذا الشخص الذي حصل على معلومه واحب نقلها او تكلم بها فان في تكرارها والاستماع لرأي الاخرين بها ثم نقل غيرها قد تتحصل لديه فيما بعد ثقافة عامة ..

    لكن عندما نقمعه وعندما ينحرج امامك .. فانه في المره الثانية سوف لن ينقل معلومه قد يترتب عليها احراجه .. وبالتالي نضيع عليه فرصة تلقي علم عن طريق نثل ثم فهم

    ردحذف
  23. :)

    سوري حاسه إني اجهدك بس مو هذا قصدي راح أحاول أسهل قد ما أقدر و أوضح ..

    مثلا

    -أنت عندك خبر و المعلومه مو كامله .

    -قلته لي سالفه خبر أيا كان نوع المعلومه

    -أنا كملت لك المعلومه و أنا املكها .

    -و إنت واثق من علمي أوكي .

    - بس -

    ما تقبل بمعلومتي و تكملة الخبر أو تصحيحه لك

    يكون ردك علي جايز ممكن .

    - وما تاخذ المعلومه مني .

    - على الرغم من إنك ممكن تاخذها من الأخت سلة .

    - وممكن أكون أنا أختك أو صديقك المقرب .

    - و الأخت سلة زميلة أو معرفة عابرة .

    أتمنى تكون الصورة الحين واضحه

    وسوري على تكرار الموضوع برأيي إن في خلل في هذه الشخصيات أو أنواع صداقاتهم اشعر إن في مقاييس معينه على أساسها يعتمدون الثقه في اخذ المعلومه . بس ما يكون أساسها العلم أكيد .. أتخيل جذي ..

    سوري مرة ثانيه على الإزعاج و تكرار النقاش

    :)

    ردحذف
  24. الجودي

    بل انا اللي اريد ان افهم اكثر طريقة حوارك
    عندما يأتي شخص ويبلغنا عن خبر زواج فلان فأرد عليه بان فلان خطب بعده ماتزوج فيرد علي يمكن جايز ..
    هنا .. الخبر الذي نقله لنا هذا الشخص هو خبر بانه تزوج
    بينما العلومة التي نملكها هي انه خطب ولم يتزوج
    اليس هذا قصدك يالجودي

    لا شي في هذا الامر
    هو كان يحمل خبر يريد ان يفاجئنا به
    فانصدم بان معلومتنا هي اكثر دقه من الخبر الذي نقله لنا ..
    ردة الفعل هنا تكون بطيئة ..
    ولانها بطيئة فان فاصل الصمت في ردة الفعل
    تكون بجايز وممكن وربما ..
    وزذلك حتى يستوعب الموضوع
    ويتقبل ان الخبر الذي نقله لنا والذي كان يعتقد بانه سبقنا اليه لم يكن موفقا فيه ..

    ردحذف
  25. تقريبا مثل ما فهمت صح :)

    و احيانا ما يكون خبر زواج يكون مواضيع عامه ولما تعطي المعلومه الصحيحه تفاجئ بجايز أو يمكن مع إن الموقف مو متحمل لا جايز ولا يمكن أنا قاعده اعطيج المعلومه الصحيحه :)

    كنت استغرب الجايز و اليمكن ولا أعرف لها تفسير مممم مو دايم يكون الخبر فيه سبق أحيانا معلومه عاديه عائدة إلى حدث ما عادي بس بالفعل الشخصيات إلي مروا علي و فيهم هالطبع من النوع إلي دايم عنده الخبر الطازج يعني عرفة إن كذا و كذا فاعتقد لما تفاجئ بأنه مو سبق يكون الوقوف بيمكن و جايز كمحطه لرد الفعل ..

    للأمانه أنا ماني قادره استوعب هالشخصيه احسها منرفزه ولو إني اتعامل معاها بهدوء بس اتفاجئ من ردود أفعالهم سبحان الله ..
    سؤال هل السبق في الخبر يشعر هذه الشخصية بالنشوة والفرح ؟؟؟

    و في شخصيات من النوع إلي كل معلومه أو خبر يكون عندها مرجع له أو علم فيه ؟؟؟ هذه بعد شخصيات اشوفها مثيره لشفقه و متعب التعامل معاها ...

    شكر شكر شكر بلغ عنان السماء لسماحتك في الرد

    أخجلني تجاوبك كما اخجلني فضولي ..

    اعتذر و أشكرك بذات الوقت

    تحياتي

    ردحذف
  26. الجودي

    انا كرت الزواج كمثل
    لكن بالطبع ينسحب على كل الحوارات مثل ماقلتي
    ومسألة التعامل مع هذه الشخصيات
    تتوقف على فهمنا لها .. وادراكنا بها
    ونكون وسطا بين الاثنين فلا نخسر احد منهم
    وبذات الوقت لا نرهق انفسنا في تعامل الحوار معهم
    انما هو الاخذ والرد ..
    شكرا لكِ على هذه المشاركات التي اثرت الموضوع

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظه © أجنحة وقلوب

تصميم الورشه