نظرات في عمليات التجميل

2
عمليات التجميل ليست جديدة ولا حديثة على البشرية .. فقد عرفتها منذ القدم .. وربما عرفها الانسان الاول قبلنا .. بل وحتى وقت قريب كانت جداتنا تقوم بتجميل نفسها بما لديها من اصباغ وغيرها .. كما ان الغش والخداع في التجميل عرفته البشرية منذ القدم .. وحتى وقت قريب كانت النساء تخدع من يتقدم لخطبة بناتها بتطويل شعرها او تكبير جزء من جسمها بحشوه بالقطن ليظهر في صورة احسن تغري الخطيب بالزواج ...

ايضا .. عمليات التجميل عرفت في الحروب .. حيث قديما كانت تستخدم السيوف في القتال .. وقد يتعرض الفارس لضربة من السيف تقطع بها انفه او اذنه .. فكان هناك من يقوم بتركيب انف له من ذهب او فضة ... حسنا ... هذه مقدمة فما الجديد ...

نحن بالطبع لا نقصد هذا النوع من التجميل .. عليكم التفريق بينهما ... ولكن نقصد به تغيير صورة الوجه جزءا منه او بالكامل دون سبب يدعوا لهذا العمل .. فتقوم المرأة بتكبير انفها .. او بنفخ شفافها وخدها .. بل قد تتطور رغباتها بالمزيد ... فتقوم بالشد والمط  .. والنفخ والحشو .. حتى يتغير شكلها المعروفه به ... وهذا امر لم نأت به من فراغ .. او ادعاء ... فالكثير منكم قرأ عنه ..  وبعضكم ربما شاهده بنفسه ... اما عن طريق الاعلام ...  او بالحياة العامة 

الان ... علينا ان نقر بأهمية طب التجميل حيث انه قد يعيد البسمة لناس فقدوها اما بحادث او بعيب خلقي .. هذا امر لا ارى فيه شيئا يسيء للشخص نفسه او يوقعه بشبهة التحريم والله سبحانه أعلم  ... لكننا سنتحدث تحديدا عن العلميات التي ذكرتها لكم اعلاه والتي قد تدخل بها شبهة تغيير خلق الله سبحانه وتعالى ..

 عمليات التجميل الان تعتبر بوابة لدخول عالم الجمال  .. فتعرض على المرأة صورا من الشفاف اوالخدود او غيرها ... لتختار منها مايناسبها ... وكأن هذا المعهد او العيادة دار خلق جديد والعياذ بالله .. فتقوم يده باعادة تشكيل الوجه ....  بما تطلبه صاحبته ... وغالبا مثل هذه العيادات لا تتوفر في الشرق الاوسط لصعوبة وتكلفة مواد التجميل المستخدمة ... 

حسنا .. الان ... تعالوا معي عبر زمن قديم لا نعلم وقته وزمانه ومكانه ... عندما امر الله سبحانه ملائكته بالسجود لادم فسجدوا الا ابليس وعندما سأله الله سبحانه عن سبب عدم سجوده اجاب انا خير منه ... هذه الحادثة التي ذكرها الله سبحانه في كتابه .. تحمل اسرارا كثيرة وتساؤلات اكثر ... فنحن نعلم ان هذا المكان الطاهر تتغير به طبائع من يسكن به .. وهذا سيحصل لنا عندما ننتقل للجنة او النار .. حيث تتغير بنا اشياء كثيرة منها الجسد ومنها المشاعر والاحاسيس وغيرها .. فكل الملائكة سجدوا الا ابليس وهذا يعني ان مشاعره لم تتغير فالحسد والبغض في قلبه .. مما يدل بانه ليس من الملائكة والله سبحانه اعلم بالصواب ...

ونلاحظ ان الله سبحانه لم يعاقبه مباشرة عندما لم يسجد وانما سأله عن سبب ذلك وهو يعلم بالاجابة .. وعندما رد الشيطان امره الله سبحانه بان يخرج منها وان عليه اللعنة .. عندها ادرك الشيطان خسارته فطلب من الله سبحانه بان ينظره حتى يبعثون .. وكان الشيطان يعلم بان ادم سينزل للارض والله اعلم .. حيث ان الله سبحانه اخبر الملائكة بانه سيجعل في الارض خليفة .. وعندما امر الله سبحانه ملائكته بالسجود للادم عرف بان ادم هو المقصود بالخليفة والله سبحانه اعلم 

في هذا المقام العظيم وفي هذا الحدث الرهيب اقرأوا معي ماذا قال الشيطان :

( ولاضلنهم ولأمنينهم ولأمرنهم فليبتكن أذان الأنعام ولأمرنهم فليغيرن خلق الله ومن يتخذ الشيطان وليا من دون الله فقد خسر خسرانا مبيا )

نلاحظ هنا قوله (  ولامرنهم فليغيرن خلق الله  ) ... وهذه المسألة وعد من الشيطان بان يضل ادم وذريته فهو يعمل بجهد جهيد لتنفيذ وعده ....  الان ...... تعالوا معي بكلمات قصيرة لنرى معا تأثيرات عمليات التجميل ...

اولا ... على المرأة او الشابة او الرجل أن يسأل نفسه ... هذا الانف الكبير القابع في وجهه هل يؤثر على مجرى تنفسه .. هل يصيبه بالم ودوار وتعب .. فان لم يكون الجواب بنعم .. فاذن هذا الانف صنع باقتدار .. وهو يندرج ضمن فئة اختاره الله سبحانه بان يكون منها ... فكيف يقوم بتغييرها .. فاذا كان لابد من التغيير فان عليه ان يغير الفئة ذاتها وليس الاداة ... ولنضرب مثلا ولله سبحانه المثل الاعلى لتفهموا كثر ..

عندما نقوم بتغيير اداة بالسيارة ... فان من يقوم باصلاحها يطلب الاداة المفقودة او التالفه ليضعها في ماذا .. الجواب ... يضعها في فئة الاداة .. فان كانت الفئة ضيقة والاداة كبيرة هل يمكن تركيبها الجواب لا .. وان كانت الفئة صغيرة والاداة كبيرة هل تركب الاداة الجواب لا .. بالضبط هذا مايجب فهمه ... انه في حال اجراء العملية .. وتصغير الانف ... اونفخ الخدود .. او مط الشفتين ... فان المسألة ليست في التصغير او التكبير  .. ولكن في مسألة الفئة المندرجة تحته ... والتي تعمل بواسطته .. فهل هذا الشخص الذي قام باجراء هذه العملية قادر بان يغير الفئة برمتها ... او يغير الاداة فقط ... اظنه سؤال يستحق التفكير بايجاد اجابة واضحة قبل الاقدام على اية خطوة 

الان ... تغيير خلق الله ليس فقط في الانف ونفخ الخدود والشفاه وان كنا ندرك ان بعض النساء قد يحتجن لمثل هذه العلميات لاسباب كثيرة .. وانما اي شيء يغير من صنعة الله سبحانه .. فالعبث في الجينات الوراثية وتغيير مساراتها وتصغير احجام الخلق او تكبيرها كلها تندرج ضمن وعد الشيطان ... 

طيب .. ربما احد منكم يسأل ... فيقول .. لكن في عمليات التجميل تعطي صورا اجمل للمرأة .. وربما تعيد لها نضارتها وابتسامتها .. وهو عمل انساني مشروع .. حسنا هذا كلام جميل في حال وجود سبب .. فان لم يكن هناك سبب يدعو لمثل هذه العمليات .. فأنا اسأل ايضا  ... لماذا حرم رسول الله صلى الله عليه وسلم وصل الشعر .. يعني تقوم امرأة بوضع شعر فوق شعرها ليكون اطول ,... هذا عمل بسيط وليس به جراحة ويعطي المرأة جمالا ونضارة .. فلم حرمه رسول الله صلى الله عليه وسلم ... الجواب لانه عمل به غش ... فالشاب الذي يعشق المرأة ذات الشعر الطويل .. ويدفع لها كل مايملك ويقوم بتأثيث بيت لها ثم يفاجأ بكذبتها .. اليس هذا به غش وتدليس  واليكم نص الحديث

حدثنا يحيى بن يحيى أخبرنا أبو معاوية عن هشام بن عروة عن فاطمة بنت المنذر عن أسماء بنت أبي بكر قالت جاءت امرأة إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله إن لي ابنة عريسا أصابتها حصبة فتمرق شعرها أفأصله فقال لعن الله الواصلة والمستوصلة 

ومعنى واصله هو وضع شعر مستعار فوق شعرها ...  فيطول ...  ومعنى المستوصلة هي التي تقوم امرأة اخرى بوضع شعر مستعار فوق شعر امرأة اخرى ليطول ... الان ... الامر متروك لمن يريد التجربة .. وننصح بقوة .. بعدم تغيير اي شيء خلقه الله سبحانه باتقان .. لان في العبث به قد لا يعيده ثانية .. او قد يتسبب في مشاكل مستقبلية ... الا في حال سبب يقره الطبيب المعالج 





التعليقات

  1. الشعور بالجمال مطلب في النفس البشريه ...لكن البعض يبالغ بالبحث عنه
    بالنسبه لعمليات التجميل من خلال مشاهدتي وتعايشي مع بعض الاشخاص اجدهم اجمل واجمل بكثير قبل العمليات .... التخيلات احيانا بان يكون الانف اطول او اصغر سأكون اجمل او اي ملامح بالوجه تسبب له هاجس القبح بشكله الحالي فيتجه الى هذه العمليات ...لدي قريبه لم اعرفها نهائيا رغم انها لم تغير اي ملامح كعمليات انما نفخ وبتوكس لم اتقبلها نهائيا بتلك اللحظه كأنني اشاهد شخص غريب مشاعري ايضا تغيرت ..كثير من هؤلاء الاشخاص يتجه للجلسات نفسيه لعدم تقبلهم لملامح وجهم الجديد فقد قرائتها سابقا بدراسه متخصصه بالجمال ....
    ايضا المجمتع الاسري له دور يجب ان يلقن منذ صغره انه الاجمل ان ملامح وجه متناسقه ..لكن البعض دائما يميز ان فلان اجمل من فلان ...الثقه لها دور كبير في حياتنا من جميع النواحي وليست مقتصره على جمال الوجه او الجسم ...

    ردحذف
  2. ليلى

    نعم ياليلى البعض يبالغ فيه
    والبعض يتمادى اكثر فيدخل في شبهة تغيير الخلق
    فيضيف او يحذف او يرفع او يخفض حتى تتغير معالم وجهه
    وهو امر قد لا يكون له مبررا او سببا يدعو لهذا الفعل
    الجمال ليس بنفخ الخدود ولا بمط الشفاه ولا بتغيير رسم الوجه
    فهو مختلف في المنظور والفهم من شخص لاخر
    والله سبحانه وتعالى وضع في كل صنعه منفعة
    ولها من يريدها ويبحث عنها ...
    فالعرض والطلب متساويان في صنع الله سبحانه
    فلا خشية من النفاد ولا خوف من الكساد

    شكرا على المشاركة

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظه © أجنحة وقلوب

تصميم الورشه