مهازاد

0
بداخل كل رجل شهرزاد هو يحلم بامرأة جميلة تفهمه وتحبه ثم تطيعه هو ايضا يعيش اسطورة شهريار الملك الذي اعدم نساء مدينته .. وقد تتغير النظرات لكن شهرزاد تظل في شعور كل رجل .. اتذكر حين كنت في الاعدادية كنت شغوفا في كتاب الف ليله وليله واذهلتني شهرزاد .. عشقت قصصها وحواراتها وذكائها .. وعندما كبرت اخذت ابحث عن شهرزاد في وجوه النسا ء فلم اجدها .. كنت اظن كل نساء الدنيا شهرزاد لكني اكتشفت ان شهرزاد لا تظهر دوما وانما خلسة كما ظهرت لشهريار .. سألت نفسي كثيرا عن طريقة العثور عليها فكانت تجيب بطلاسم لا افهمها .. كنت اؤمن ان شهرزاد موجودة وتعيش بيننا لكن نحتاج بان نفهم المرأة اولا كي نعثر على شهرزاد ..سنوات كثيرة من عمري مضت وانا ابحث عن هذه المرأة المذهلة وعندما فشلت في العثور عليها بدأت افكر بان اصنع شخصيتها بنفسي .. فكانت مهازاد ... كتبت الكثير من المسرحيات والقصص كانت بطلتها مهازاد .. هي مثقفه تدرس التاريخ والفلسفة والعلوم الانسانية هي منطلقة مرحة تحب الحياة .. كان والدي يبتسم دوما عندما يقرا اسمها الجديد كان يقول لي ستجدها يوما لكن عليك ان تغوص اكثر في شخصيتها عليك ان تخرجها من قمقمها وسجنها لتنطلق معك .. وسأفعل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظه © أجنحة وقلوب

تصميم الورشه